أكاديمية الناشئين سرّ نجاح برشلونة

Reuters

قال جوزيب بارتوميو رئيس نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم أن أكاديمية الناشئين هي سر نجاح النادي وتحقيقه بطولات كبرى عديدة.

وتحدث بارتوميو عن العوامل التي مكّنت فريقه من تحقيق عدد كبير من البطولات محلياً وأوروبياً وعالمياً مؤكداً أن برشلونة لديه مبادئ ثابتة وراسخة وأفكار واضحة يعمل وفقها وتمكنه من النجاح.

واعتبر بارتوميو أن مدرسة الناشئين بالنادي (لا ماسيا) هي حجر الزاوية في نجاحات الفريق مبيناً أن برشلونة يولي اللاعبين الصغار اهتماماً كبيراً ويحرص على تدريب اللاعبين الناشئين وتعليمهم أساسيات كرة القدم وينشط في صناعة نجوم المستقبل.

وأشار إلى أن فريقه يملك مجموعة كبيرة من اللاعبين المميزين الذين يصنعون الفارق ويرجحون كفة برشلونة في كل مباراة لافتاً إلى أن الفريق كان في السابق يعتمد بشكل كبير على نجمه الأول ليونيل ميسي ولكنه يملك الآن لاعبين جيدين يشكلون إضافة كبيرة بجانب ميسي مثل البرازيلي نيمار والأوروغوياني لويس سواريز وغيرهم من النجوم المعروفين.

وتطرق بارتوميو لعمل نادي برشلونة في الجوانب الاجتماعية وأهمية مساهمة النادي في المجتمع عبر الوسائل المختلفة ومن بينها وسائل التواصل الاجتماعي مؤكداً أنهم ينظرون لكرة القدم باعتبارها رياضة ممتعة تلعب دوراً مهماً في إسعاد الناس ليس بتحقيق الفوز فقط بل بالاستمتاع باللعبة أيضاً مطالباً بالاستعداد لأوقات الخسارة والسعي للاستفادة من دروس الهزائم في تحسين صورة الفريق.


>