أرسنال وتشيلسي ويونايتد وليفربول إلى الدور الرابع

Getty Images

حسم لاعب الوسط الفرنسي ماتيو فلاميني دربي شمال لندن وقاد أرسنال للتأهل إلى الدور الرابع بتسجيله هدفين في أرض غريمه توتنهام 2-1 اليوم الأربعاء في مسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة في كرة القدم.

على ملعب "وايت هارت لاين" وأمام 35687 متفرجاً، خاض توتنهام اللقاء بمعنويات مرتفعة إذ خرج منتصراً من مبارياته الثلاث الأخيرة، بينها فوزه على كاراباخ الأذربيجاني (3-1) في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ"، فيما سقط "المدفعجية" في اختباريهما الأخيرين ضد دينامو زغرب الكرواتي (1-2) في دوري الأبطال وضد تشيلسي (صفر-2) في الدوري.

وافتتح فلاميني التسجيل بعد تسديدة قوية من خارج المنطقة لأليكس أوكسلايد تشامبرلاين صدها الحارس الهولندي ميشال فورم وتابعها لاعب الوسط المخضرم بيسراه في سقف المرمى (26).

وعادل توتنهام الأرقام مطلع الشوط الثاني بتسديدة عرضية من البلجيكي ناصر الشاذلي عكسها عن طريق الخطأ كالوم تشامبرز في مرمى حارسه الكولومبي دافيد أوسبينا (56).

وسدد هاري كاين كرة أكروباتية صدها دفاع أرسنال عن خط المرمى (65). لكن فلاميني (31 عاماً) أكد نجوميته في المباراة عندما تابع على الطائر كرة شتتها دفاع توتنهام في الزاوية اليسرى لمرمى الحارس الهولندي ميشال فورم (77).

وبتشكيلة احتياطية تأهل تشيلسي حامل اللقب إلى الدور الرابع بفوزه على مضيفه وولسال (ثانية) 3-1 على ملعب "بيسكوت".

وخاض تشيلسي اللقاء بعد فوز معنوي هام على أرسنال 2-صفر هو الثاني له فقط في بداية حملة الدفاع عن لقب الدوري الممتاز من أصل 6 مباريات.

وغاب عن تشيلسي مهاجمه الدولي الإسباني دييغو كوستا الموقوف ثلاث مباريات بسبب اعتدائه على المدافع الفرنسي لوران كوسييلني خلال مواجهة أرسنال.

ولعب المهاجم البرازيلي الشاب كينيدي عرضية تابعها مواطنه لاعب الوسط راميريش برأسه في المرمى (10).

ثم مرر راميريش إلى المهاجم الفرنسي لويك ريمي الذي سددها قوية من مسافة قريبة في سقف المرمى (41).

وبعد تقليص جيمس أوكونور الأرقام في الوقت بدل الضائع إثر ضربة حرة (45+1)، أعاد كينيدي (19 عاماً) فارق الهدفين في الشوط الثاني بتسديدة من داخل المنطقة إثر تمريرة لروبن لوفتوس تشيك مسجلاً هدفه الأول مع البلوز (52).

واختتم البديل الإسباني بيدرو رودريغيز النتيجة في الوقت بدل الضائع (90+2).

وحقق مانشستر يونايتد فوزاً صريحاً على إيبسويتش تاون (أولى) 3-صفر على ملعب "أولد ترافورد".

وبعد افتتاح القائد واين روني التسجيل (23)، وتعزيز البرازيلي أندرياس بيريرا من ركلة حرة جميلة (60)، نجح الفرنسي الشاب أنطوني مارسيال (19 عاماً) بهز الشباك مرة جديدة في الوقت بدل الضائع (90+2) بعد مراوغة وتسديدة أرضية قريبة ليسجل هدفه الرابع في ثلاث مباريات بعد انتقاله من موناكو الفرنسي.

وسحق كريستال بالاس ضيفه تشارلتون أثلتيك (أولى) 4-1 على ملعب "سلهيرست بارك".
وسجل للفائز فرايزر كامبل (51) ودوايت غايل (59 و74 من ركلتي جزاء و86) وللخاسر الفرنسي محمدو-نبي سار (65).

واكتسح ساوثمبتون مضيفه ميلتون كينز دونز (أولى) بسداسية تناوب على تسجيلها جاي رودريغيز (5 و48 من ركلة جزاء) والسنغالي ساديو مانيه (10 و25) والإيرلندي شاين لونغ (68 و75).

وتأهل ليفربول بصعوبة بالغة بعد فوزه على كارلايل يونايتد (درجة ثالثة) بركلات الترجيح 3-2، بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1.

وسجل داني إينغز هدف ليفربول في الدقيقة 23، ثم أدرك ديريك أسامواه التعادل في الدقيقة 43.

وخرج نيوكاسل من المسابقة بخسارته أمام ضيفه شيفيلد ونزداي (أولى) صفر-1 سجله لويس ماغوان (76) على ملعب "سانت جيمس بارك" أمام 33986 متفرجاً.

وفاز نوريتش سيتي على ضيفه وست بروميتش البيون 3-صفر على ملعب "كارو رود" أمام 19015 متفرجاً بأهداف ماتيو غارفيس (62) والإيرلندي الشمالي كايل لافيرتي (85) والبلجيكي سيباستيان بوكونيولي (90 خطأ في مرمى فريقه).