هزيمة أولى لغولدن ستايت وصحوة مستمرة لتورونتو

Reuters

ويتأهل إلى نهائي المنطقة الفريق الذي يسبق منافسه إلى الفوز في 4 من 7 مباريات.

وكان غولدن ستايت فاز في المباراتين السابقتين، ويتجدد اللقاء بينهما الاثنين على أرض بورتلاند أيضاً لكن مع عودة ستيفن كوري صانع الألعاب وأفضل لاعب في البطولة الذي غاب عن المباريات الأربع الأخيرة لفريقه بسبب إصابة في الركبة.

ويدين بورتلاند بهذا الفوز بشكل كبير إلى داميان ليلارد الذي سجل بمفرده 40 نقطة مع 5 متابعات و10 تمريرات حاسمة، وأضاف الأميركي من أصل نيجيري الفاروق امينو (23 نقطة مع 10 متابعات) وسي دجي ماكولوم (22 نقطة).

صحوة تورونتو مستمرة     
             

وفي المنطقة الشرقية، استمرت صحوة تورونتو رابتورز وحقق فوزه الثاني على التوالي على مضيفه ميامي هيت 95-91 ليتقدم بدوره 2-1.

واستفاد تورونتو خصوصاً من صحوة نجمه كايل لاوري الذي سجل 33 نقطة 29 منها في الشوط الثاني حيث نجح في 11 من أصل 19 محاولة (بينها 5 من 8 ثلاثيات) أي أن نسبة النجاح قاربت 60 في المئة، بينما كانت هذه النسبة أقل من 40 في المئة في المباريات التسع السابقة وهذا لم يحصل ابداً في تاريخ الدوري الأميركي.

وعلى المقلب الآخر، أثّر خروج حسن وايتسايد (26 عاماً و2.13 م)، أحد أفضل المتابعين والمتخصصن بصد الكرات، مصاباً على أداء ميامي بقيادة النجم دواين وايد الذي سجل 38 نقطة.

وكان السلوفيني غوران دراغيتش (12 نقطة فقط) ثاني أفضل مسجل في صفوف ميامي الذي يأمل بالتعويض غداً الاثنين في المباراة الثانية على أرضه والرابعة بين الفريقين.


>