غولدن ستايت يواصل إعصاره

actionimages

واعتمد غولدن أسلوب اللعب الجماعي وأشرك مدربه بالوكالة لوك وايتون الذيس ناب عن المدرب الأصيل ستيف كير الموقوف مباراة واحدة، 12 لاعباً في اللقاء سجل نصفهم ما يزيد على 11 نقطة وأبرزهم ستيفن كوري صاحب 19 نقطة 17 منها في الربع الأول، علماً بأنّ أفضل لاعب في موسم 2014-2015 شارك لأقل من 30 دقيقة.

وأضاف براندون راش (16 نقطة) وكلاي طومسون (15 نقطة)، لكن نجم اللقاء المتكامل كان درايموند غرين (13 نقطة و11 متابعة و12 تمريرة حاسمة.

ولم يتخلف غولدن عن الموعد، وسيطر على الأرباع الثلاثة الأولى (30-29 و26-17 و36-25)، فاطمأن وايتون إلى النتيجة ومنح الفرصة للاحتياطيين الذين خسروا الربع الأخير بفارق سلة واحدة (28-30) ليبقى الفارق النهائي 19 نقطة.

وكان رودي غاي (20 نقطة) أفضل المسجلين في صفوف ساكرامنتو الذي مني بهزيمته الثانية عشرة مقابل 6 انتصارات.

وإذا تمّ احتساب الانتصارات الأربعة المتتالية التي حققها غولدن ستايت في نهاية الموسم العادي قبل خوض البلاي أوف (الأدوار النهائية)، يرتفع العدد إلى 22 فوزاً يعادل بها هيوستن روكتس في موسم 2007-2008، مسجلاً ثالث أعلى رقم بعد إنجاز لوس آنجليس ليكرز في موسم 1971-1972 (33 فوزاً متتالياً)، وميامي هيت في موسم 2012-2013 (27 انتصاراً).

ولم يسمح غولدن ستايت بهذه النتيجة لسان أنطونيو سبيرز بالخروج عن ظله، وحقق الأخير فوزه الخامس على التوالي  والرابع عشر (مقابل 3 هزائم) عندما تغلب على ضيفه أتلانتا هوكس بفارق 20 نقطة 108-88.

وضرب سان أنطونيو بقوة في الربع الثاني (31-12) بعد أن تخلّف في الأول بفارق سلة واحدة (23-25)، ثم تابع في الربع الثالث (26-22) قبل أن يتخلف مجدّداً في الأخير بفارق نصف سلة (28-29).

وسجل 6 لاعبين 10 نقاط أو أكثر لسان أنطونيو أبرزهم كاوي ليونارد (22 نقطة)، وتكفل عملاقه تيم دنكان بالشق الدفاعي (18 متابعة مع 10 نقاط)، فيما كان مايك سكوت (12 نقطة) الأبرز في صفوف أتلانتا، أفضل فريق في المنطقة الشرقية في الموسم الماضي.

والفوز هو الثامن عشر على التوالي لسان أنطونيو على أرضه، والعاشر على التوالي في المواجهات الأخيرة مع أتلانتا الذي مني بهزيمته الثامنة مقابل 11 فوزاً وهو يحتل المركز الثاني في ترتيب المجموعة الوسطى في المنطقة الشرقية خلف ميامي هيت (10 مقابل 5).

وحقّق كليفلاند كافالييرز الذي لم يهزم على أرضه هذا الموسم، فوزه الثالث عشر في 17 مباراة على حساب ضيفه بروكلين نتس 90-88, وعزّز صدارته للمنطقة الشرقية.

ولم تجنب النقاط الـ21 التي سجلها النجم كوبي براينت فريقه لوس آنجليس ليكرز الخسارة الثالثة عشرة (مقابل انتصارين فقط) أمام مضيفه بورتلاند ترايل بلايزرز 96-108.

وحقق براينت (37 عاماً) الذي لا يزال متردّداً في اتخاذ قرار الاعتزال وترك ناديه الوحيد خلال في مسيرته، ثاني أفضل نتيجة له هذا الموسم بعد أن سجل 24 نقطة في المباراة الافتتاحية التي خسرها أمام مينيسوتا تمبروولفز.

وتغلّب تورانتو رابتورز على واشنطن ويزاردز 84-82، ودالاس مافريكس على دنفر ناغتس 92-81، ويوتا جاز على نيو أورليانز بيليكانز 101-87.


>