دوري كرة السلة في كوريا الجنوبية يلغي شرطاً غريباً للعب فيه

Reuters

وبدأ الدوري العام الماضي بتطبيق هذه القاعدة التي لاقت سخرية واسعة حول العالم، لاسيما وأن رياضة كرة السلة تعتمد بشكل أساسي على اللاعبين طوال القامة خصوصاً في مركز الارتكاز. وهدفت الخطوة إلى دعم اللاعبين المحليين الذين عادة ما يكونون أقصر من نظرائهم الأجانب.

وأثارت الخطوة لدى اعتمادها غضباً في أوساط العديد من الفرق التي وجدت نفسها مضطرة للاستغناء عن لاعبين بسبب طول قامتهم، يتقدمهم الأميركي ديفيد سايمون البالغ طوله 201 سنتم.

ووقع مئات المشجعين عريضة احتجاجا على الخطوة التي دفعت بعض اللاعبين الى اتخاذ اجراءات لمحاولة التحايل على محاولات قياس طولهم، مثل القيام بتمارين الجري ورفع الأثقال قبل عمليات القياس، على أمل في أن يؤدي ذلك الى "فقدانهم" سنتيمترات معدودة.

وبعد جدل الأشهر الماضية، أفاد مسؤول في دوري كرة السلة الكوري الجنوبي وكالة فرانس برس الأربعاء، بأن منع اللاعبين الذين يتجاوز طولهم المترين، لم يعد سارياً.

وأوضح "شعرنا بأن المنع تجاوزه الزمن ووردت شكاوى عدة حول قيام رابطة الدوري بالحد من حرية الفرق (...). في السابق، كان اللاعب غير قادر على توقيع عقد في حال لم يتلاءم مع هذا المطلب (الطول)، لكن الآن في إمكان كل اللاعبين التوقيع، أكانوا من طويلي القامة أم لا".

وبموجب أنظمة الدوري المحلي، يحق لكل فريق التعاقد مع لاعبَين أجنبيين فقط. وخلال الفترة التي كان المنع فيها مطبقا، فرضت الأنظمة معايير صارمة تتعلق بطول هذين الأجنبيين، اذ توجب على أحدهما أن يكون ما دون 186 سنتم، والثاني ما دون 200 سنتم.

وأشار المسؤول إلى أن إلغاء معايير الطول تم اتخاذه خلال اجتماع لرابطة الدوري الإثنين، وشهد أيضا التخلي عن شرط آخر كان مفروضاً على اللاعبين، وهو منع التعاقد مع من خاض أكثر من عشر مباريات في الدوري الأميركي للمحترفين NBAفي المواسم الثلاثة السابقة.

وستدخل القوانين المعدلة حيز التنفيذ في موسم 2019-2020.