كأس الرابطة: ليفربول-أرسنال وتشلسي-مانشستر يونايتد الأبرز في ثمن النهائي

AFP

تتجه الأنظار الأربعاء إلى ملعبي "أنفيلد رود" و"ستامفورد بريدج" اللذين يستضيفان قمتي الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة في كرة القدم، بين ليفربول وضيفه أرسنال، وتشلسي وضيفه مانشستر يونايتد.

في المباراة الأولى يحل أرسنال ضيفا على ليفربول للمرة الثانية هذا الموسم بعد الأولى قبل شهرين عندما خسر أمامه 1-3 في المرحلة الثالثة من الدوري، علما بأن الفريق اللندني لم يفز على ليفربول في المباريات التسع الأخيرة التي جمعت بينهما حيث خسر خمس مرات مقابل اربعة تعادلات.

وتبدو مهمة أرسنال صعبة جدا في ضيافة ليفربول الفريق الوحيد الذي لم يتلق أي هزيمة في الدوري حتى الآن، ما جعله متصدرا بفارق ست نقاط عن أقرب مطارديه مانشستر سيتي حامل اللقب في العامين الأخيرين.

ويدخل ليفربول المباراة بمعنويات عالية إثر فوزه الثمين على ضيفه توتنهام 2-1 الأحد واستعادته نغمة الانتصارات بعد التعادل مع مضيفه مانشستر يونايتد 1-1 الاحد قبل الماضي، فيما يعاني ارسنال الأمرين محليا حيث خسر أمام مضيفه شيفيلد يونايتد صفر-1 وسقط في فخ التعادل أمام ضيفه وجاره كريستال بالاس 2-2 بعدما تقدم بثنائية.

وأفلت ليفربول من الإقصاء من المسابقة بسبب اشراك لاعب غير مؤهل في مواجهة ميلتون كينز دونز في الدور الثالث حيث اكتفت الرابطة بتغريمه 200 ألف جنيه استرليني (نحو 246 ألف دولار).

وسيكون نصف هذه الغرامة معلق التنفيذ حتى نهاية موسم 2020-2021. وكان يمكن لعقوبة مفروضة على هذا النوع من الانتهاكات ان تصل الى الاقصاء من البطولة.

ولم تكن شهادة الانتقال الدولية للاعب ليفربول الإسباني بيدرو تشيريفيلا (22 عاما) مكتملة، حيث كان يحتاج لشهادة جديدة بعد عودته الى ناديه الأصلي هذا الصيف اثر انتهاء إعارته مع اكستريمادورا الإسباني.

ودخل تشيريفيلا بديلا في الدقيقة 63 من المباراة التي فاز فيها ليفربول 2-صفر بتشكيلة احتياطية.

مهمة ثأرية لتشلسي                 

وفي الثانية على ملعب "ستامفورد بريدج"، يسعى تشلسي إلى رد الاعتبار لخسارته المذلة أمام مانشستر يونايتد صفر-4 على ملعب أولد ترافورد" في المرحلة الأولى من الدوري في 11 آب/أغسطس الماضي.

ويمر تشلسي بأحلى فتراته في الآونة الأخيرة حيث حقق أربعة انتصارات متتالية خولته احتلال المركز الرابع في الدوري بفارق ثماني نقاط خلف ليفربول المتصدر، فيما يعاني مانشستر يونايتد الأمرين حيث حقق الأحد فوزه الأول بعد تعادلين وخسارتين، والثالث هذا الموسم عندما تغلب على مضيفه نوريتش سيتي 3-1 وصعد من المركز الرابع عشر إلى السابع بفارق 15 نقطة عن ليفربول.

ويفتتح مانشستر سيتي حامل اللقب الدور ثمن النهائي باختبار سهل الثلاثاء أمام ضيفه ساوثمبتون.

ويخوض فريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا اللقاء بمعنويات عالية بعد الفوز الكبير على ضيفيه أتالانتا الإيطالي 5-1 الثلاثاء في مسابقة دوري أبطال أوروبا، واستون فيلا 3-صفر السبت في الدوري.

وسيحاول مانشستر سيتي استغلال المعنويات المهزوزة للاعبي ساوثمبتون عقب الخسارة المذلة أمام ضيفهم ليستر سيتي صفر-9 الجمعة في افتتاح المرحلة العاشرة.

ويحل ليستر سيتي ضيفا على بورتون ألبيون من الدرجة الثانية الذي أطاح ببورنموث من الدور الثالث.

وتبرز أيضا مباراتا إيفرتون مع واتفورد، وأستون فيلا مع ولفرهامبتون.
                  
وهنا برنامج ثمن النهائي 
الثلاثاء
إيفرتون - واتفورد
مانشستر سيتي - ساوثمبتون
بورتون ألبيون (درجة ثانية) - ليستر سيتي
كراولي تاون (درجة ثالثة) - كولشستر يونايتد (درجة ثالثة)
أوكسفورد يونايتد (درجة ثانية) - سندرلاند (درجة ثانية)
                  
الأربعاء
ليفربول - أرسنال
أستون فيلا - ولفرهامبتون
 تشلسي - مانشستر يونايتد