كأس الاتحاد الاسيوي: العهد يتمسك بأمل ضعيف والجوية يعوّل على الخبرة

.

ويستضيف بطل لبنان الفريق العراقي الثلاثاء على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت في إياب نصف نهائي المنطقة بعد سقوطه الكبير ذهاباً في كربلاء 1-3.


وقد لا تكون نتيجة الذهاب تعكس حال العهد ومستواه حيث قدم عرضاً قوياً وسيطر على المجريات في معظم مراحل المباراة، لكن القوة الجوية استغل الأخطاء العديدة لمنافسه.

وسيحاول العهد كسر عقدة القوة الجوية عبر استغلال عامل الأرض والجمهور، لكنه يعاني من غياب المهاجم الهداف لا سيما في ظل غياب هدافه هذا الموسم الدولي حسن شعيتو.

وإزاء هذا الوضع، سيعتمد المدرب باسم مرمر على الإيفواري ادريسا كوياتيه بدلاً منه مع الأمل بتفادي الأخطاء التي وقعت في المباراة السابقة مع عودة خليل خميس.

ورأى مرمر أنّ المباراة ستكون بمثابة الشوط الثاني من المواجهة، وقال "لا نملك ما نخسره، وسنسعى بكل قوانا لتحقيق العودة وانتزاع بطاقة التأهل".

وأضاف: "الهدف الذي سجله محمد قدوح في لقاء الذهاب سيكون الدافع من أجل الفوز"، كاشفاً أنّ الفريق سيلعب بطريقة الاندفاع الهجومي مع المحافظة على التوازن الدفاعي.
في المقابل، يتطلع النادي العراقي إلى إكمال مهمته بنجاح والمضي نحو اللقب الثالث توالياً، حيث يراهن المدرب راضي شنيشل على خبرة لاعبيه، لا سيما المخضرمين صالح سدير وحمادي أحمد وأمجد راضي والسوري زاهر ميداني والكرواتيين سانين مومنوفيتش وسيباستيان انتيتش، والعائد همام طارق.

واعترف شنيشل في مؤتمر صحافي عشية المباراة بصعوبة المهمة ضد العهد الذي "يحسب له ألف حساب"، مضيفاً "المواجهة لم تحسم بعد، ومخطىء من يعتقد أن تأهل الجوية قد حسم، فالفريق اللبناني قدم مباراة كبيرة في العراق".