كوت ديفوار تبحث عمن يعيد لها هيبتها

AFP

ولا تقتصر مصاعب الأفيال على قوة المنافسين وكثرتهم، بل أيضاً لأن تشكيلتهم باتت خالية من الأسماء الرنانة التي كان لها الفضل بتحقيق اللقبين القاريين أو للنجوم التي لاحقتها أبرز الأندية الأوروبية بغية الحصول على توقيعها.

مجموعة فولاذية

أوقعت القرعة كوت ديفوار في المجموعة الرابعة الصعبة جداً إن لم تكن الأصعب على الإطلاق في البطولة المصرية، إذ جاءت إلى جانب كل من منتخب المغرب الذي اخرجها من السباق على التأهل إلى مونديال روسيا 2018، وجنوب إفريقيا وناميبيا.

نجوم الأفيال

ثلاثة أسماء يعوّل عليها "الأفيال" في التشكيلة المرتقب مشاركتها في البطولة الإفريقية وهي: فرانك كيسيه (ميلان الإيطالي)، ويلفريد زاها (كريستال بالاس الإنكليزي)، سيرج اورييه (توتنهام الإنكليزي).

وبالإضافة إلى هؤلاء يبرز أيضا اسم لاعب النادي العربي القطري ويلفريد بوني الذي يعتبر هداف المنتخب في الوقت الحالي برصيد 17 هدفاً سجلها خلال 53 مباراة لعبها للفريق البرتقالي.

أما الغائب الأبرز هو لاعب مانشستر يونايتد ايريك بايلي الذي تعرّض لإصابة في ركبته أبعدته عن الملاعب وبالتالي حرمان بلاده من جهوده في البطولة الإفريقية.

ويبلغ معدل أعمار المنتخب الإيفواري 29 عاماً، ويعتبر إبراهيم سنغاري لاعب تولوز الفرنسي أصغر اللاعبين عمراً إذ يبلغ 21 عاماً وستة أشهر تقريباً. في حين تجاوز عميدهم سيري دييه عامه الرابع والثلاثين.

الطريق إلى النهائيات

حل منتخب كوت ديفوار وصيفاً في المجموعة الثامنة برصيد 12 نقطة خلف غينيا بفارق نقطة واحدة، ومتفوقاً على جمهورية افريقيا الوسطى (6 نقاط) وروندا (نقطتين). 

خاض الأفيال 6 مباريات فازوا في ثلاث منها وتعادلوا في اثنتين وخسروا مباراة واحدة.

مشاركة أخيرة لا تبشر بالخير

المشاركة الأخيرة للأفيال في البطولة الافريقية في نسخة عام 2017 التي أقيمت في الغابون كانت من الأسوأ له على الإطلاق. اذ ودّع البطولة من دور المجموعات بعدما تعادل في مباراتين أمام توغو (0-0)، وجمهورية الكونغو الديمقراطية (2-2)، وخسر أمام المغرب بهدف دون مقابل.

سجل المشاركات

يمتلك المنتخب الإيفواري سجلاً حافلاً في البطولة، إذ سبق له المشاركة في 22 مرة سابقة، كانت أولها في نسخة العام 1965 حينما حل ثالثاً.

ونجح خلال مشاركاته الـ 22 بالفوز باللقب مرتين (1992 و2015)، وحل ثانياً مرتين أيضاً (2006 و2012)، واحتل المركز الثالث أربع مرات (1965، 1968، 1986، و1994)، ومرتين في رابعاً (1970 و2008).

 المواجهات المباشرة مع منتخبات المجموع الرابعة:

  • كوت ديفوار – المغرب: لعب المنتخبان 19 مباراة، تقاسما الفوز برصيد 6 انتصارات لكل منهما، مقابل 7 تعادلات، وكانت الأفضلية فقط للمغرب من حيث التسجيل إذ سجل اسود الأطلس 26 هدفاً مقابل 24 هدفاً للأفيال.

  • كوت ديفوار – جنوب افريقيا: تواجه المنتخبان في ست مباريات فقط لم يفز الفريق الإيفواري في أي منها، فخسر مرتين وتعادل في أربع مباريات. وسجل لاعبوه 3 أهداف ودخلت شباكه ستة اهداف.

  • كوت ديفوار – ناميبيا: خمس مباريات هو عدد المواجهات التي جمعت بين المنتخبين، حيث كان الفوز حليف كل طرف في مرتين، مقابل تعادل واحد. وتقدم المنتخب الإيفواري من حيث تسجيل الأهداف بإحرازه 9 أهداف مقابل تلقيه 7 أهداف.