موتو جي بي: خيريز تتقدم باقتراح لتنظيم سباقين في تموز/يوليو

AFP

وتصب هذه المساعي في إطار محاولة إنقاذ الموسم الذي تأثر بتفشي فيروس كورونا المستجد حيث أرجئت أو ألغيت جميع السباقات التي كانت مقررة منذ آذار/مارس.

وكان من المقرر أن تنطلق البطولة في الثامن من آذار/مارس بجائزة قطر الكبرى، لكن حلبة لوسيل احتضنت فقط سباقي فئتي موتو 2 وموتو 3 بعدما  قرر الاتحاد الدولي للدراجات النارية إلغاء سباق الفئة الأولى "موتو جي بي" بسبب فيروس "كوفيد-19" والقيود التي كان قد بدأ بفرضها في حينه على حركة السفر.

كما ألغيت سباقات ألمانيا وهولندا وفنلندا المقررة في حزيران/يونيو وتموز/يوليو المقبلين، فيما أرجئت سباقات تايلاند والولايات المتحدة والأرجنتين وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا وكاتالونيا، ما جعل جائزة تشيكيا على حلبة برنو الموعد المبدئي الجديد لانطلاق الموسم في 9 آب/أغسطس.

لكن يبدو أن جائزة إسبانيا ستغير هذا الموعد بعد اقتراح استضافة خيريز لسباقين في تموز/يوليو إثر اجتماع عبر تقنية الاتصال بالفيديو بين نائب رئيس الحكومة الإقليمية في الأندلس خوان أنتونيو مارين، رئيس بلدية خيريز دي لا فرونتيرا مامن سانشيز دياز، والمدير التنفيذي لـ"دورنا" كارميلو ايسبيليتا.

واتفق الثلاثة بحسب "دورنا" على تقديم اقتراح إلى الحكومة الإسبانية لتنظيم سباقين على حلبة خيريز في 19 و26 تموز/يوليو.

كما تم اقتراح استضافة الحلبة لسباق في بطولة العالم لفئة "سوبر بايك" في الثاني من آب/أغسطس.

وبمجرد الحصول على إذن الحكومة الإسبانية، سيتم رفع الاقتراح إلى الاتحاد الدولي للدراجات النارية "في أي أم" لكي يعيد جدولة روزنامة الموسم.

وكان من المفترض أن تقام جائزة إسبانيا الأحد المنصرم، لكنها ستصبح الآن، في حال الموافقة على الاقتراح، المرحلة الافتتاحية للموسم على أن يحمل السباق الثاني الذي سيقام بعدها بأسبوع، تسمية جائزة الأندلس الكبرى.

ويرتفع بذلك عدد السباقات التي تحتضنها إسبانيا مبدئيا هذا الموسم إلى خمسة، إذ تضاف جائزة الأندلس إلى سباقات إسبانيا وآراغون (27 أيلول/سبتمبر مبدئيا) وفالنسيا (29 تشرين الثاني/نوفمبر) وكاتالونيا (كان مقررا في 7 حزيران/يونيو).
                  


>