مشروع استثمار قطري / أميركي للاستحواذ على الفورمولا واحد

تدخل “قطر للاستثمارات الرياضية” بشراكة مع شركة الاستثمارات الأميركية “آر أس إي فينتورز”، التي يملك رئيسها فريق دولفينز المشارك في بطولة كرة القدم المحلية “أن أف أل”، في استثمار ضخم في الفورمولا واحد، بحسب ما جاء في تقرير صادر عن صحيفة الفاينانشل تايمز.

وتحدث التقرير عن أن كلا الطرفان يريدان الاستحواذ على ما نسبته 35.5 بالمئة من مجموعة “سي في سي” المصرفية، وهي المالكة للحقوق التجارية للفورمولا واحد، وأن الهدف من هذا الاستثمار هو استحواذ دولة قطر على الفورمولا واحد.

وأوضح التقرير أنه لم يتم تقديم طلب رسمي بعد، وأن المفاوضات للتوصل إلى اتفاق نهائي ما زالت مستمرة.

وكان رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للدراجات ونائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات السيد ناصر بن خليفة العطية قد أكد مطلع شهر كانون الثاني / يناير الماضي أن حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر يدعم فكرة استضافة بلاده إحدى جولات بطولة العالم للفورمولا واحد.

وتسيطر مجموعة “سي في سي” على الفورمولا واحد منذ 10 سنوات، لكنها قامت ببيع جزء من حصتها من الأسهم عام 2012 إلى مجموعة “بلاك روك” الاستثمارية، التي تتخذ من مدينة نيو يورك مقراً لها، والمصرف المركزي في النروج “نوجيس بانك” وشركة إدارة الأصول والتخطيط المالي الأميركية “واديل أند ريد”، ولم يعلّق أي من الأطراف الثلاثة على الموضوع.

وكانت صفقة البيع هذه واحدة من الأنجح في تاريخ “سي في سي” إذ قارب مردودها خمسة أضعاف الاستثمار، لكن محاولة لطرح الأسهم في سوق سنغافورة عام 2012 فشلت وحامت الشائعات منذ حينها عن إمكانية انسحاب “سي في سي”.

وكان المؤسس لمجموعة “سي في سي” دونالد ماكينزي قد دعا رؤساء الفرق الكبيرة في الفورمولا واحد ومالكي الأسهم إلى حفل في أحد ممتلكاته نهاية العام الماضي لمناقشة مستقبل الرياضة.

هذا المقال مزود من autosport.me .2015 جميع الحقوق محفوظة لموقع أوتوسبورت الشرق الأوسط