بيانكي كان سيحلّ بدلاً من رايكونن في فيراري

وفقاً لتصريحات رئيس فيراري السابق لوكا دي مونتزيملو، فإن فريق فيراري كان اتخذ قراراً باستبدال كيمي رايكونن بجول بيانكي في بطولة العالم للفورمولا واحد بغض النظر عن المقعد الثاني في الفريق.

إذ أن بيانكي الذي توفي في المستشفى ليلة الجمعة بعد تسعة أشهر على الحادث الذي تعرض له خلال سباق جائزة اليابان الكبرى كان جزءاً من أكاديمية فيراري لتطوير السائقين الشباب وشغل منصب سائق التجارب الرئيسي للفريق منذ عام 2009.

وقبل ثلاثة أشهرٍ على الحادث، كان استبدل كيمي رايكونن في التجارب التي تلت جائزة بريطانيا الكبرى وذلك بعد الحادث الكبير الذي تعرض له الفنلندي في اللفة الافتتاحية على حلبة سيلفرستون في ذلك العام، وكانت سرعته مبهرة.

قال مونتزيملو، الذي رحل عن صفوف فيراري في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي في عمودٍ كتبه تحيةً للراحل بيانكي في صحيفة غازيتا ديلو سبورت: ‘‘كان جول بيانكي أحد أعضاء فريقنا، وكان جزءاً من عائلة فيراري كما كان سائق تسابق اختير للمستقبل وفور انتهاء علاقة فيراري مع كيمي رايكونن’’.

‘‘رحل عنا بيانكي في وقتٍ مبكر نتيجة حادث حلبة سوزوكا، لكنه كان شخصاً محبوباً ومهذباً، وسائقاً سريعاً وتربطه مع فيراري علاقة وثيقة. كما كان بإمكانه التفاعل مع التقنيين بشكلٍ جيد أيضاً، خسرنا سائقاً كان له مستقبل لامع’’.

أُعطي بيانكي فرصة قيادة سيارة فيراري في الفورمولا واحد للمرة الأولى نهاية عام 2009 بعد أن نال لقب سلسلة فورمولا 3 الأوروبية، واستمر دعم فيراري مع مشاركة بيانكي في سلسلة جي بي 2 وفورمولا رينو 3.5 بعد ذلك.

وكافة سباقات بيانكي الـ34 جاءت مع فريق ماروسيا الذي كان أحد زبائن فيراري إذ انضم بيانكي لصفوف الفريق قُبيل انطلاق موسم 2013 عندما انتهت علاقة الفريق بلويز رازيا.

أضاف مونتزيملو: ‘‘ما زلت أذكره، عندما تجاوز سنين مراهقته، وعندما زار مدينة مارانيللو [حيث يتواجد مصنع فيراري]’’.

‘‘تمكن من تخطي كافة العقبات معنا لحين مشاركته في الفورمولا واحد مع فريق ماروسيا’’.

‘‘كان اهتمامنا بهذا السائق الشاب كبيراً للغاية، كان يمكن ملاحظة موهبته أثناء التسابق’’.

‘‘أردنا له أن يكبر ضمن فريقنا، ولهذا السبب وضعناه ضمن أكاديمية فيراري لتطوير السائقين الشباب عام 2009’’.

‘‘كان هو السائق الأمثل لفريق فيراري بعد مشاركته في سلسلة جي بي 2 واكتسابه لبعض الخبرة في الفورمولا واحد إضافةً إلى إجراء بعض التجارب التي أذهلت كافة تقنيي فيراري والمهندسين’’.

‘‘القدر الصعب هو الذي حرمنا منه، ما تركنا بآلامٍ كبيرة ونحن نتساءل عمّا كان سيتمكن بيانكي من تحقيقه’’.

‘‘أتعاطف مع عائلته بشكلٍ كبير، الذين واجهوا الأشهر الماضية الصعبة بشجاعةٍ كبيرة وباحترام’’.

‘‘كما أتعاطف مع العديد من أصدقائي في فيراري لأننا خسرنا شخصاً مميزاً، وسنذكره إلى الأبد بعاطفةٍ كبيرة’’.

قبل أيامٍ من الحادث الذي تعرض له، أعلن بيانكي أنه مستعد للانتقال لصفوف فيراري في حال احتاج الفريق الاستعانة بخدماته في حالة رحيل فرناندو ألونسو إلى ماكلارين.

ستُقام جنازة جول بيانكي يوم الثلاثاء في مدينة نيس الفرنسية.

هذا المقال مزود من autosport.me .2015 جميع الحقوق محفوظة لموقع أوتوسبورت الشرق الأوسط