التطور أمرٌ أساسي في موسم 2015 بالنسبة لفريق أبريليا

شدد فريق أبريليا أن موسم 2015 من بطولة العالم للدراجات النارية ‘موتو جي بي’ سيُعتبر موسماً للتطور وذلك بعد كشف الفريق عن دراجته الجديدة التي سيعود باستخدامها للمشاركة في موسم 2015.

إذ أن المصنّع الإيطالي كان ينوي العودة لبطولة العالم للدراجات النارية في سنة 2016 بالتزامن مع تغيير القوانين التقنية، إلا أنه قام بتقديم مخططاته ليعود إلى البطولة ابتداءً من الموسم الحالي.

لم يكن انخراط أبريليا في بطولة موتو جي بي كبيراً في الأعوام القليلة الماضية، إذ أنه كان يستخدم هياكل دراجات ‘آرت’ في الفئة المفتوحة وفئة ‘سي آر تي’.

أما في الموسم الجديد، فإن الفريق سيتحد مع غريزيني – إحدى فرق هوندا – واستخدام نسخة معدّلة من دراجة الفئة المفتوحة، وذلك كنسخة مبدئية من الدراجة الجديدة كلياً لسنة 2016.

وقال المدير الرياضي لبرنامج أبريليا رومانو ألبيسيانو، أن التسابق في سنة 2015 سيؤدي لتسريع وتيرة التطوير، رغم أنه اعترف بصعوبة منافسة هوندا، ياماها، دوكاتي، وسوزوكي في هذه الظروف.

قال ألبيسيانو: ‘‘اتخذنا قراراً بتقديم موعد مشاركتنا، ولتكون عودتنا إلى بطولة موتو جي بي في موسم 2015، إذ أننا نثق بأن هذا الحل، رغم خطورته، سيضمن لنا تقديم تأدية تنافسية في أقرب وقتٍ ممكن’’.

‘‘كان بإمكاننا، بكل بساطة، التهرب من الضغط والانتظار للموسم المقبل، ولكن ليس هذا ما نريده في فريق أبريليا من دون شك’’.

‘‘في ما يتعلق بالتطوير، لدينا أسس متينة وهو ناجم عن خبرتنا بالفوز في بطولة سوبربايك إلى جانب مشروعنا في آرت، كما أن دراجتنا في فئة سي آر تي كانت الوحيدة القادرة على منافسة دراجات موتو جي بي ‘الحقيقية’’’.

‘‘بالنسبة لنا، سيكون هذا الموسم من أجل إجراء التجارب، التطوير، أو حتى التضحية، من أجل تحقيق أكبر مكاسب ممكنة عند المشاركة في سنة 2016 باستخدام دراجة أبريليا الحقيقية’’.

استمر ألفارو باوتيستا ضمن صفوف غريزيني من أجل مشروع أبريليا لينضم إليه ماركو ميلاندري العائد إلى بطولة العالم للدراجات النارية.

واجه الإيطالي، والذي احتل المركز الثاني خلف فالنتينو روسي عام 2005، العديد من المشاكل في التأقلم مع الدراجة الجديدة بعد انتقاله من بطولة سوبربايك العالمية، كما أعرب عن تردده في العودة إلى بطولة موتو جي بي.

هذا المقال مزود من autosport.me .2015 جميع الحقوق محفوظة لموقع أوتوسبورت الشرق الأوسط


>