محكمة إسبانية تطلب إيضاحات بشأن "السوبر ليغ"

AFP

طالبت محكمة تجارية إسبانية من محكمة العدل للاتحاد الأوروبي استيضاحاً بشأن ما إذا كان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" والاتحاد الدولي "فيفا" أفرطا في استخدام سلطتهما لإخماد فكرة مشروع دوري السوبر الأوروبي التي ما تزال تحظى بدعم ثلاثة أندية أوروبية كبيرة، بحسب مطالعة استشارية اطلعت عليها وكالة فرانس برس.

وقدّمت محكمة التجارة الرقم 17 في مدريد سؤالاً أولياً إلى محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي، لمعرفة ما إذا تم خرق المادتين 101 و102 من معاهدة عمل الاتحاد الأوروبي اللتين تحظران حالات الاحتكار، ما قد يؤثر على الاتحاد القاري للعبة الذي وقف بشدة ضد إنشاء "السوبر ليغ".

ووقف 12 نادياً من بين الأغنى في القارة الأوروبية في نيسان/أبريل الماضي خلف مشروع إطلاق دوري السوبر الأوروبي الذي أُخمد في مهده بعد 48 ساعة فقط، إثر انتقادات ومعارضة شديدة من الاتحادين القاري والدولي للعبة والجماهير.

وبينما انسحبت 9 من الأندية الداعمة للمشروع، بقيت أندية ريال مدريد الإسباني ومواطنه برشلونة ويوفنتوس الإيطالي متمسكة بطرحها، لكنها قد تواجه عقوبات بسبب تعنتها.


>