دوري الأمم الأوروبية: فوز ثان للبرتغال وأول لإسبانيا

Reuters

وتصدرت البرتغال المجموعة برصيد سبع نقاط أمام إسبانيا الثانية (5) وتشيكيا الثالثة (4)، فيما بقيت سويسرا من دون رصيد.

وكانت البرتغال استهلت مشوراها بالتعادل مع مضيفتها إسبانيا (1-1) الخميس الفائت قبل أن تتفوق برباعية نظيفة، منها هدفان للنجم كريستيانو رونالدو، على سويسرا في لشبونة الأحد.

على ملعب "جوزيه ألفالادي" في لشبونة، سجل جواو كانسيلو (33) وغونسالو غيديش (38) هدفي المباراة في الشوط الأول لصالح بطلة النسخة الأولى عام 2019.

وأجرى المدرب فرناندو سانتوش أربعة تغييرات على التشكيلة التي بدأت مباراة الأحد، مشركًا برناردو سيلفا بدلاً من أوتافيو في الهجوم، غيديش في الوسط بدلاً من برونو فرنانديش، رافايل غيريرو كظهير أيسر مكان نونو منديش والحارس ديوغو كوستا بدلا من روي باتريسيو.

وضغطت البرتغال منذ البداية وافتتحت التسجيل عندما مرّر سيلفا كرة جميلة بين عدة لاعبين عند الطرف الأيمن إلى كانسيلو الآتي من الخلف، استملها على مشارف المنطقة قبل أن يتوغل ويسددها قوية في الشباك.

ولعب سيلفا لاعب وسط مانشستر سيتي الإنكليزي دور الممرر مجددًا عندما مرر بينية إلى غيدش مهاجم فالنسيا الإسباني داخل المنطقة، تابعها إلى يمين الحارس ييندريك ستانيك.

في جنيف، حققت إسبانيا فوزها الأول بهدف بابلو سارابيا في الدقيقة 13.

وكان منتخب "لا روخا"، وصيف النسخة الأخيرة العام الماضي، تعادل في تشيكيا 2-2 في مباراته الثانية قبل أن يخرج بالنقاط الثلاث للمرة الأولى.

وأجرى المدرب لويس إنريكي تغييرًا جذريًا على التشكيلة التي بدأت المباراة الثانية، مبقيًا فقط على ثلاثة لاعبين هم سارابيا، غافي والحارس أوناي سيمون ولعب هذه المرة بتشكيلة أقوى حيث دفع بفيران توريس وألفارو مورتا في خط المقدمة، فيما أشرك المخضرم سيرجيو بوسكيتس في خط الوسط والظهيرين جوردي ألبا وسيسار أسبيليكويتا.

وسجل سارابيا الهدف الوحيد عندما افتك الإسبان الكرة من مكان قريب من منطقة سويسرا ووصلت إلى ماركوس يورنتي الذي توغل إلى الجهة اليمنى ومررها عرضية إلى مهاجم سبورتيغ البرتغالي تابعها في الشباك.


>