فالفيردي يثير الشكوك حول مشاركة ميسي وديمبيلي أمام إنتر

Reuters

وشدد فالفيردي على أنه لا يعتزم القيام "بأي مخاطرة" في ما يخص اللاعبين اللذين عاودا التمارين أمس إثر تعافيهما من إصابات عضلية، قبيل استحقاق فريقهما الأوروبي في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة.

وقال فالفيردي عشية استضافة الفريق الإيطالي "بالأمس (الإثنين)، لم يشارك عثمان سوى في الجزء الأول من التمارين، وهذا ليس بالشيء الكثير. سنرى إذا سيتمكن اليوم (الثلاثاء) من القيام بالمزيد".
وأردف "في ما يخص (ليو)، شارك في أكثر من نصف الحصة التمرينية بقليل. سنرى إذا كان في إمكانه المواصلة حتى النهاية. لا أدري إذا كان في إمكاننا الاعتماد عليهما أم لا. المؤكد أننا لا نريد القيام بأي مخاطرة".

وتعرض ميسي، المتوج مؤخراً بجائزة أفضل لاعب في العالم من قبل الاتحاد الدولي ("فيفا") للمرة السادسة، لتمدد في عضلات فخذه الأيسر في الشوط الأول من مواجهة فياريال (2-1) الأسبوع الماضي، في أول مشاركة أساسية له هذا الموسم بعدما غاب عن أول أربع مباريات في الليغا بسبب إصابة في ربلة الساق تعرض لها خلال تحضيرات الموسم.

أما ديمبيلي فكان بدوره يتعافى من إصابة في الفخذ الأيسر تعرض لها الجمعة خلال التمارين، وهو دخل بدلاً من ميسي في مطلع الشوط الثاني لمباراة فياريال التي كانت ضمن المرحلة السادسة من الدوري الإسباني.

وغاب اللاعبان عن مباراة النادي الكاتالوني على أرض خيتافي في المرحلة السابعة والتي انتهت بفوز الأول بهدفين نظيفين.

وتأتي معاودة ميسي وديمبيلي التمارين بعد البداية البطيئة في الدوري لبرشلونة حيث يحتل المركز الرابع برصيد 13 نقطة من أربعة انتصارات وتعادل وهزيمتين، بينما استهل حملته في مسابقة دوري أبطال أوروبا بالتعادل سلباً مع مضيفه بوروسيا دورتموند الألماني.

ويستضيف برشلونة إنتر على ملعب كامب نو ولكل منهما نقطة واحدة، على غرار الفريقين الآخرين في المجموعة السادسة سلافيا براغ التشيكي وبوروسيا دورتموند.