تشيفيرين يرد على قرار نابولي بحظر جماهير فرانكفورت

reuters

هدّد رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السلوفيني ألكسندر تشيفيرين بمعاقبة الأندية التي تمنع أنصار الفرق المنافسة من حضور المباريات خارج ديارها، بعد قرار نابولي منع جماهير آينتراخت فرانكفورت الألماني، من متابعة مباراة فريقهم في ملعب دييغو مارادونا المقررة الأربعاء في إياب دور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا.

وبموجب هذا القرار لن يحضر أي مشجع من فرانكفورت المباراة، لكن رئيس يويفا اعتبر هذا الأمر سابقة خطيرة وقال في تصريحات نقلها التلفزيون الألماني "هذا الوضع لا يطاق، ونحن بحاجة ماسة إلى القيام بشيء حيال ذلك لأن القرار خاطئ تماما".

وأضاف "علينا أن نقول إذا حدث شيء كهذا، فلن تلعب الأندية في المدن الخاضعة للعقوبات. بكل بساطة سنقوم بتغيير القوانين". 

ومنعت وزارة الداخلية الإيطالية في البداية جميع المشجعين من ألمانيا من الحضور بسبب العنف الذي رافق مباراة الذهاب في فرانكفورت عندما تم اعتقال تسعة أشخاص. ثم تم إلغاء الحظر السبت بعد استئناف من النادي الألماني، لكن مدينة نابولي حظرت الأحد جميع قاطني مدينة فرانكفورت. 

ورُفضت محاولة آينتراخت للطعن في الحظر وقرر النادي الألماني التنازل عن 2700 بطاقة دخول لأنصاره والتي تسمح بها قوانين الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وأضاف تشيفيرين إنه من غير المقبول "أن تقرر السلطات الإيطالية فقط عدم السماح للجماهير الألمانية" وكشف عن "دعم الاتحاد الأوروبي الذي انضم إلى دعوى قضائية أقامها نادي آينتراخت فرانكفورت" بشأن الحظر. 

وتقدم نابولي ذهابا بنتيجة 2-صفر ويملك الأفضلية لبلوغ الدور ربع النهائي للمرة الأولى في تاريخه.                  


>