هاليب تتعافى من الإصابة وتواقة للعودة إلى الملاعب

AFP

وكانت هاليب قد توّجت بلقب دورة دبي في شباط/فبراير على حساب الكازخستانية إيلينا ريباكينا بصعوبة، محرزة اللقب الـ20 في 37 مباراة نهائية في مسيرتها الاحترافية.

وكان لقبها الاول منذ تتويجها بثانية بطولاتها الأربع الكبرى في ويمبلدون الإنكليزية الصيف الماضي، بعد الأول في رولان غاروس عام 2018.

لكن بعد تتويجها بدبي، انسحبت المصنفة أولى عالمياً سابقاً من دورة الدوحة القطرية بسبب الاصابة، واظهرت صور الرنين المغناطيسي إصابتها بالتهاب في الأوتار.

انسحبت بعدها إبنة الـ28 عاماً من دورة إنديان ويلز الأميركية، قبل أن تصبح الأخيرة أولى ضحايا الدورات الملغية بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وعن إصابتها، قالت الرومانية الاثنين "أريد أن أشارككم الأخبار عن إصابتي، القدم جيدة وبدأت بالركض. لا أعاني من الألم أبداً، لكن لا أمارس كرة المضرب بعد، ومجرد أن أتدرب يعني لي الكثير ويجعلني متفائلة".

وفيما تم تعليق جميع منافسات الكرة الصفراء حتى إشعار آخر بسبب "كوفيد-19"، أشارت هاليب لمتابعيها على موقع "تويتر" إلى حنينها للعب مجدداً "أفتقد فريقي. أفتقد اللاعبات. أفتقد الجميع في البطولات".

تابعت "أعرف أن الوضع صعب للجميع هذه الفترة. لكن إذا بقينا في المنزل، إذا بقينا أقوياء ومتفائلين... كل الأمور ستسير بالاتجاه الصحيح".

أضافت "لا يسعني الانتظار للسفر مجدداً. لا يسعني الانتظار للعب كرة المضرب مجدداً".