نادال يضرب موعداً مع دجوكوفيتش في نهائي دورة روما

AFP

ثأر الاسباني المخضرم رافايل نادال حامل اللقب لخسارته أمام اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس في نصف نهائي دورة مدريد الأسبوع الماضي، عندما تغلب عليه 6-3 و6-4 السبت ليبلغ نهائي دورة لدورة روما الدولية في كرة المضرب.

وضرب نادال المصنف ثانياً موعداً في النهائي مع الصربي نوفاك دجوكوفيتش الأول والفائز على الأرجنتيني دييغو شفارتسمان 6-3 و6-7 (2-7) و6-3.

وهي المرة الـ54 التي سيلتقي فيها نادال مع دجوكوفيتش وتميل الكفة للصربي بـ28 فوزاً مقابل 25 خسارة.

في المباراة الأولى، حسم نادال المتوج باللقب ثماني مرات في روما، المباراة في ساعة و42 دقيقة في مجمع "فورو ايتاليكو".

وكان نادال يخوض رابع نصف نهائي له توالياً على الملاعب الترابية هذا الموسم من دون أن ينجح في تخطي هذا الدور في محاولاته الثلاث السابق.

يذكر أن نادال يبدأ حملة الدفاع عن لقبه في بطولة فرنسا المفتوحة على ملاعب رولان غاروس والتي تنطلق في 27 الحالي علماً بانه يحمل الرقم القياسي من الألقاب فيها (11 لقبا).

وقال نادال "أنا سعيد ببلوغ المباراة النهائية بالتأكيد. ولكن خسارة نصف النهائي ليست مأساة" في إشارة إلى خسارته نصف نهائي مدريد السبت الماضي.

وأضاف "الأسبوع الماضي لم ألعب جيداً. اليوم، قدمت أداء أفضل".

دجوكوفيتش في النهائي للمرة التاسعة 

وفي الثانية، بلغ دجوكوفيتش المباراة النهائية لدورة روما للمرة التاسعة بينها 5 مرات ضد نادال (توج مرتين 2011 و2014 وخسر مرتين عامي 2009 و2012) حيث توج باللقب 4 مرات أعوام 2008 على حساب السويسري ستانيسلاس فافرينكا و2011 و2014 على حساب نادال، و2015 على حساب السويسري روجيه فيدرر.

وعانى دجوكوفيتش نسبياً أمام شفارتسمان بعد مباراته الماراثونية أمام مواطن الأخير خوان مارتن دل بورتو في ربع النهائي الجمعة والتي استغرقت 3 ساعات.

واحتاج دجوكوفيتش إلى ساعتين ونصف لتخطي عقبة شفارتسمان، وقال "إنه سريع جداً، ولا يمنحك أي شيء وليس لديه أي شيء يخسره".

وعن مباراته المقبلة ضد نادال، قال الصربي المتوج بلقب دورة مدريد الأحد الماضي "لدي احتراماً كبيراً له. لعبت العديد من المباريات ضده. نملك أطول منافسة في تاريخ كرة المضرب، أكثر من 50 مباراة. في كل مباراة نلتقي فيها تكون هناك إثارة كبيرة. إنه التحدي النهائي".