نادال لا يخشى الإصابة بكورونا رغم تدربه مع ميدفيديف

AFP

وتم وضع الروسي ميدفيديف في العزل أمس الثلاثاء بعد يوم واحد من خوضه حصة تدريبية مع نادال المصنف الثالث عالمياً.

وقال نادال بعد فوزه على فيدريكو ديلبونيس في الدور الثاني اليوم الأربعاء: "لست قلقا لأنني تدربت معه، لكني لم أقترب منه مطلقا. عندما تحدث هذه الأشياء، فإنها لا تكون جيدة. لكني أشعر بالأسف من أجله أكثر مني".

وأضاف "لم ألمسه مطلقاً، ولم أقترب منه لأكثر من أربعة أمتار، وفقط في النهاية لأقول له شكرا لثانية واحدة. لكن أي شيء قد يحدث بالطبع".

ولم يظهر الكثير من الصدأ على الإسباني نادال، الساعي لتحقيق لقبه 12 في مونت كارلو، في أول مباراة رسمية يخوضها منذ هزيمته في دور الثمانية لأستراليا المفتوحة أمام ستيفانوس تيتيباس، وحقق فوزا ساحقا على الأرجنتيني ديلبونيس 6-1 و6-2.

وفي مباراته التالية يلتقي نادال الحاصل على 20 لقبا في البطولات الأربع الكبرى مع البلغاري غريغور ديميتروف المصنف الثالث على العالم سابقا الذي خسر أمام اللاعب الإسباني 13 مرة في 14 مواجهة بينهما.  

وقال نادال: "خضنا بعض المباريات الرائعة. في ملبورن بالطبع، وفي بكين ومباراة أخرى في شنغهاي. إنه صديق جيد ولاعب رائع. ستكون مباراة صعبة".  

ويثق نادال (34 عاماً) في أنه تجاوز متاعب الظهر التي أزعجته في ملبورن هذا العام.  

وأضاف "أنا في حالة جيدة. أعتقد أنني خضت تدريبات جيدة في الأسابيع الثلاثة أو الأربعة الأخيرة. أنا أستمتع بمشاركتي في البطولات سواء ذهنيا أو بدنيا".  
 


>