مكهايل الأميركية ضحية أولى لجهوزية رادفنسكا

Reuters

بدت البولندية في حالة ممتازة حيت استهلت منافسات الدور الأول في بطولة أستراليا المفتوحة أولى البطولات الأربع الكبرى بفوز نظيف على الأميركية كريستينا مكهايل الاثنين في ملبورن.

ولم تظهر على المصنفة رابعة على العالم أي عوارض للإصابة بقدمها اليسرى التي أرغمتها على الخروج من دورة بريزبين في وقت سابق من الشهر الحالي، وتخطت منافستها والحرارة العالية بمجموعتين 6-2 و6-3.

وقالت كفيتوفا التي أنهت المباراة بساعة وعشرين دقيقة: "تمرنت جيدا خلال فترة الاستراحة الموسمية وآمل أن ألعب كرة مضرب جيدة هنا.. أرتاح في أستراليا أحب الجمهور ودائماً أشعر بالراحة خارج الملعب".

وكانت رادفنسكا أنهت الموسم الفائت بانتصار كبير بتتويجها في بطولة ختام الموسم على حساب التشكية بترا كفيتوفا.

ثم استهلت موسمها الحالي بالتتويج في بطولة شينزين الصينية قبل أن ترغمها الانسحاب على الانسحاب من بطولة بريزبين بعد خوضها لخمس مباريات في غضون أسبوع.

وما زالت رادفنسكا تسعى للقبها الكبير الأول وكانت اقتربت من ذلك عام 2012 حين خسرت نهائي ويمبلدون أمام سيرينا وليامس.

وكسبت رادفنسكا إرسال منافستها أربع مرات مقابل مرتين في المجموعة الأولى التي استغرقت 41 دقيقة. اما في الثانية فتبادلت اللاعبتان كسر الإرسال أيضاً، 3 مقابل 2، لتحسم البولندية اللقاء.

وتلعب رادفنسكا في الدور القادم مع الكندية اوجيني بوشار الفائزة على الصربية الكسندرا كرونيتش 6-3 و6-4.


>