فيرداسكو يعتبر نادال سبباً في خروجه من أستراليا

Reuters

قال لاعب التنس الإسباني فيرناندو فيرداسكو أن المباراة التي جمعته بمواطنه رافايل نادال أول أمس الثلاثاء وامتدت لخمس ساعات تقريباً أجهدته كثيراً من الناحية البدنية، كما أثرت على أدائه في المباراة، التي خسرها اليوم الخميس في الدور الثاني من بطولة أستراليا المفتوحة.

وقال اللاعب الإسباني عقب سقوطه اليوم 4-6 و6-3 و7-6 (7-4) أمام دودي سيلا في الدور الثاني من أستراليا المفتوحة: "لم أتمتع بالحيوية وافتقدت الطاقة اللازمة".

وأحدث فيرداسكو مفاجأة كبيرة في مستهل مشواره في البطولة يوم الثلاثاء الماضي، عندما فاز على مواطنه رافايل نادال، الفائز بـ 14 لقباً في بطولات "غراند سلام"، بنتيجة 7-6 (8-6) و4-6 و3-6 و7-6 (7-4) و6-2، بيد أنه تكبد ثمناً باهظاً اليوم بسبب المجهود الكبير الذي بذله في مباراته أمام نادال، التي امتدت أربع ساعات و41 دقيقة.

وأضاف اللاعب المصنف 45 عالمياً: "وصلت اليوم إلى ذروة الإجهاد، لكي تلعب أمام لاعب مثل رافا عليك أن تركز بشكل أكبر من المعتاد، المباراة كانت طويلة، من الناحية البدنية عليك أن تصل إلى الذروة وبالتالي يصعب عليك أن تعود بعد يومين لتلعب بنفس المستوى".

وتابع: "كان أمراً مبالغا فيه، المباراة امتدت خمس ساعات، لقد تكسّرت بعض أظافر قدمي، لن أروي لك قدر المجهود الذي تتطلبه مواجهة رافا لمدة خمس مجموعات".

وبالإضافة إلى ذلك، خاض فيرداسكو أمس الأربعاء أولى مبارياته في البطولة في منافسات الزوجي، حيث كان يهدف من وراء تلك المباراة أن يعيد تأهيل قدراته العضلية، ولكن الأمر انتهى به إلى اكتساب المزيد من الحمل والإرهاق البدني.

واستطرد اللاعب الإسباني قائلاً: "هذا محبط لأنني لعبت قبل يومين بشكل رائع واليوم كنت أشعر أنني لا أستطيع الوقوف على قدمي بشكل جيد".


>