طوني نادال يعود إلى الملاعب للإشراف على أوجيه-ألياسيم

AFP

وشرح طوني ما حصل قائلاً "عندما تقدم بالعرض، طلبت منه أن يأتي إلى الأكاديمية (أكاديمية رافاييل نادال التي أسسها في مايوركا) لفترة 10 أيام لكي يرى ما إذا كان ما سأقدمه له سيناسبه أم لا. لم أكن أضع في حساباتي تدريب أي لاعب آخر".

وتابع المدرب البالغ 60 عاماً "مع العلم، بصفتي مديراً للأكاديمية، بقدرتي على التعاون مع لاعب يملك تطلعات كبيرة، فهو بالنسبة لي شخصياً، تحد يرضيني بشكل خاص".

وسيعمل طوني الذي اعتزل التدريب في عام 2017، مع لاعبه الجديد ومدربه الفرنسي فريديريك فونتانغ بدءاً من دورة مونتي كارلو، ثانية دورات الماسترز للألف نقطة والتي تنطلق الأحد المقبل.

وأضاف متحدثاً عن إمكانية مواجهة ابن أخيه "رافا": "لن أجلس على أي من المقعدَين احتراماً للاعبَين ولأني ما زلت دائماً مدير الأكاديمية، وسأتابع العمل لأجله وأنا عمه".

وختم قائلاً "ولكن في حال اضطر أن يخسر أمام أحدهم، فآمل أن يكون فيليكس. لن أتوقف أبداً عن كوني عم رافاييل وقد ارتبطنا معاً خلال أعوام عدة. آمل في المستقبل، أن يحتل فيليكس الرقم 1 عالمياً. ولكن في الوقت الحالي عليه أن يتطور".
 


>