شركة "هيد" تعاكس التيار وتقف في صف شارابوفا

Reuters

قرّرت شركة "هيد" لصناعة المنتجات الرياضية اليوم الخميس تجديد عقد رعاية ماريا شارابوفا، معتبرة أنّ تعاطي نجمة التنس الروسية لمادة طبية تمّ حظرها مؤخّراً، تندرج تحت فئة "الأخطاء البريئة".

وسارت الشركة النمساوية للمستلزمات الرياضية بذلك على نقيض ما فعلته شركات "نايكي" و"تاغ هوير" و"بورش" والتي قررت إنهاء عقد رعاية شارابوفا بمجرد اعترافها بتعاطي مادة محظورة.

وأعربت شركة "هيد" التي تمدّ شارابوفا بالمضارب ومستلزمات المضارب، عن اقتناعها برواية النجمة الروسية بأنّ الجرعة التي كانت تتعاطها من مادة
الميلدونيوم منذ عام 2006 بناء على تعليمات الطبيب، ليست كافية لزيادة قدرات الأداء لدى الرياضيين.

وقالت شارابوفا الأعلى دخلاً بين الرياضيات الإثنين الماضي أنّها لم تكن تعرف بأنّ الدواء الذي كانت تتناوله لعلاج القلب والدورة الدموية، والذي يحتوي على مادة الميلدونيوم، قد تمّ إضافته لقائمة المحظورات.

وذكرت شركة "هيد" في بيان لها اليوم الخميس: "ماريا ارتكبت خطأ، لكنه غير مقصود، ونحن نؤمن بروايتها".

وتواجه شارابوفا إمكانية التعرض لعقوبة إيقاف طويلة، ولكن وفقاً لمحاميها فإن العقوبة سوف تتقلص نتيجة للظروف المحيطة.