روبليف يواصل طريقه بنجاح في بطولة أستراليا

REUTERS

ويلتقي روبليف في الدور الثالث الكرواتي المخضرم مارين سيليتش الفائز على السلوفاكي نوربرت غومبوس 6-2 و6-3 و3-6 و7-6 (8-6).

وانتهى مشوار الأرجنتيني دييغو شفارتسمان عند الدور الثاني بخسارته أمام الأسترالي كريستوفر أوكونيل 6-7 (6-8) و4-6 و4-6، فيما فاز الإسباني روبرتو باوتيستا أغوت على الألماني فيليب كولشرايبر 6-1 و6-صفر و6-3.

واحتاج تسيتسيباس إلى ثلاث ساعات و22 دقيقة كي يحجز بطاقته إلى الدور الثالث بعد الفوز على الأرجنتيني سيباستيان بايس 7-6 (7-1) و6-7 (5-7) و6-3 و6-4.

وأقر تسيتسيباس بصعوبة المباراة "لم تكن سهلة. كانت معركة شرسة وأنا سعيد لتمكني من تجاوز هذه العقبة".

وبعد المجموعتين الأوليين اللتين وصلتا إلى شوط فاصل، استلم تسيتسيباس زمام المبادرة و"حاولت المخاطرة أكثر... لقد لعبت من قلبي".

واصل الروسي دانييل مدفيديف المصنف ثانياً مشواره نحو اللقب ببلوغه ذات الدور عقب فوزه على "المشاغب" نيك كيريوس 7-6 (7-1) و6-4 و4-6 و6-2.

وقال وصيف بطل العام الماضي الذي يلتقي في الدور المقبل الهولندي بوتيك فان زاندشولب الفائز على الفرنسي ريشار غاسكيه 4-6 و6-صفر و4-صفر ثم بالانسحاب، إنه "جئت للفوز بهذه المباراة وأنا سعيد لتمكني من فعل ذلك".

ولم يكن الروسي راضياً عن طريقة تشجيع الجمهور للنجم المحلي كيريوس بحسب رده على سؤال من النجم الأميركي السابق جيم كوريير حول كيفية محافظته على هدوئه، قائلاً "لا يمكن فعل أي شيء آخر عندما تسمع الجمهور يوجه لك صافرات الاستهجان بين إرسالك الأول والثاني".

وحاول كوريير أن يشرح للروسي بأنها ليست صافرات استهجان بل تشجيع لكيريوس، فأجابه مدفيديف "المشكلة أنهم كانوا يفعلون ذلك بين الإرسالين الأول والثاني"، مطالباً الجماهير التي كانت تصدر الأًصوات خلال المقابلة "باحترام أقله كوريير". 

وغادر البريطاني آندي ماراي البطولة من الدور الثاني بخسارته أمام الياباني المغمور تارو دانييل 4-6 و4-6 و4-6. 
 

                  
                  


>