دورة أنفير: موراي في النهائي الأول منذ 2017

AFP

بلغ البريطاني أندي موراي المصنف أول عالميا سابقا المباراة النهائية الأولى له منذ أكثر من عامين ونصف العام عندما تغلب على الفرنسي أوغو هومبير 3-6 و7-5 و6-2 في ساعتين و22 دقيقة في الدور نصف النهائي لدورة أنفير البلجيكية الدولية في كرة المضرب.

وكانت المباراة النهائية الأخيرة لموراي، المصنف حاليا في المركز 243 عالميا والعائد إلى الملاعب الصيف الماضي بعد غياب بسبب عملية جراحية في الورك خضع لها في كانون الثاني/يناير الماضي، في دورة دبي في آذار/مارس 2017 عندما توج باللقب.

وخضع الاسكتلندي (32 عاما) قبل 10 أشهر لجراحة صعبة في الورك تضمنت غرس قضيب اصطناعي يمتد الى عظمة الفخذ، في تقنية أفضل من جراحات الورك التقليدية.

وكان مواري أعلن في كانون الثاني/يناير الماضي أنه سيعتزل اللعبة في العام 2019، لاسيما بعد خضوعه لجراحة لمعالجة آلام مزمنة في الورك.

لكن اللاعب المتوج بثلاثة ألقاب في البطولات الكبرى (الولايات المتحدة المفتوحة 2012 وويمبلدون 2013 و2016)، عاد الصيف الماضي الى منافسات الزوجي، لاسيما في بطولة ويمبلدون الإنكليزية، ثالث بطولات الغراند سلام، حيث خاض منافسات الزوجي المختلط مع الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس.

وشارك موراي في دورات عدة آخرها دورة شنغهاي الصينية، ثامنة دورات الماسترز للالف نقطة، الأسبوع الماضي عندما خرج من الدور الثاني على يد الإيطالي فابيو فونييني.

ويلتقي موراي في المباراة النهائية مع السويسري ستانيسلاس فافرينكا الفائز على الإيطالي الواعد جانيك سينير (18 عاما) 6-3 و6-2 ليبلغ النهائي الـ30 في مسيرته الاحترافية.

واحتاج فافرينكا الى ساعة و59 دقيقة للتخلص من سينير الذي كان أصغر لاعب يبلغ دور الأربعة لإحدى دورات رابطة اللاعبين المحترفين منذ الكرواتي بورنا تشوريتش عام 2014 عندما كان عمره 17 عاما.

ويسعى فافرينكا، المتوج بدوره بثلاثة ألقاب كبيرة في الغراند سلام، الى الظفر بلقبه الأول منذ تتويجه في دروة جنيف في أيار/مايو 2017.

والتقى موراي وفافرينكا 19 مرة سابقا آخرها في دور الـ32 لدورة إيستبورن الانكليزية عام 2018 عندما حقق البريطاني فوزه الحادي عشر على السويسري الفائز ثمان مرات آخرها في نصف نهائي بطولة فرنسا المفتوحة، ثانية البطولات الأربع الكبرى، على ملاعب رولان غاروس عام 2017.

والتقى اللاعبان مرة واحدة في النهائي وكانت في دورة الدوحة عام 2008 وكان الفوز من نصيب موراي، والأول له على السويسري بعد خسارتين متتاليتين.