بيكر يعترف بنجاحه في التدريب أكثر من اللعب

Reuters

فاز لاعب التنس الألماني السابق بوريس بيكر بستة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى "غراند سلام" عندما كان لاعباً والآن تمكن من تحقيق نفس عدد الألقاب كمدرب للاعب الصربي نوفاك دجوكوفيتش، مما دفعه للاعتقاد بأنه تألق كمدرب أكثر كلاعب.

وقال بيكر في مقابلة مع صحيفة "بيلد" الألمانية: "أعتقد أنه يتعين علي أن أعترف أنني بشكل عام أجدت التدريب أكثر من اللعب ".

وتوّج دجوكوفيتش، المصنف الأول عالمياً، أول أمس الأحد بلقب بطولة فرنسا المفتوحة للتنس "رولان غاروس"، وهو اللقب الوحيد الذي لم يسبق للاعب الصربي الفوز به، كما لم يفز به بيكر خلال مسيرته.

وأكد بيكر، الذي يتولى تدريب دجوكوفيتش منذ عام 2013 أن المباراة الصعبة، التي خاضها اللاعب البريطاني أندي موراي في الدور قبل النهائي من البطولة الفرنسية شكلت عاملاً مؤثراً في المباراة النهائية.

وأضاف: "كنا نعرف أنه كلما كانت المباراة أطول كلما كانت فرصنا أفضل".

وأظهر اللاعب الصربي شراسة هجومية كبيرة أمام موراي في نهائي "رولان غاروس"، وتحدث بيكر عن هذا الأمر قائلاً: "نوفاك اتجه نحو الشبكة 40 مرة تقريباً، هذه هي أحد الأوجه الجديدة في طريقة لعبه التي تتسم بالحسم".

ويحظى دجوكوفيتش بإمكانية الفوز بجميع بطولات "غراند سلام" للموسم الحالي، بالإضافة إلى الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الأولمبية القادمة بريو دي جانيرو، وهو الإنجاز، الذي يطلق عليه "غولدن سلام" والذي لم يحققه أحد قبل ذلك سوى اللاعبة الألمانية شتيفي غراف عام 1988.

واختتم بيكر قائلاً: "سنستمر في الهجوم، نحن نستعد لويمبلدون، ندرك أهمية الفرصة التاريخية، الدورة الأولمبية هي الهدف الأكبر لنوفاك، لا يوجد شك، سأكون موجوداً أيضاً في ريو وسأدعمه".


>