بارتي تعلن نهاية موسمها

AFP

وقالت البطلة البالغة من العمر 25 عامًا والتي لم تشارك في أي دورة منذ خروجها من الدور الثالث لبطولة الولايات المتحدة، آخر البطولات الأربع الكبرى، على ملاعب فلاشينغ ميدوز، في بيان: "أردت أن يعرف الجميع أنني لن أشارك في أي دورة فيما تبقى من عام 2021، بما في ذلك بطولة الماسترز للسيدات في المكسيك" التي تجمع أفضل ثماني لاعبات في العالم.

وأضافت "يجب أن أعطي الأولوية لجسدي واستعادة عافيتي والتركيز على التحضير بقوة للموسم الجديد قبل بطولة أستراليا المفتوحة في (كانون الأول) يناير".

وتابعت "مع استمرار عدم اليقين بشأن العودة إلى كوينزلاند ومتطلبات الحجر الصحي، لست مستعدة للمجازفة بتحضيراتي لشهر يناير".

وكانت الشكوك تحوم حول ما تبقى من الموسم بالنسبة إلى بارتي بعد إعلان انسحابها من دورة إنديان ويلز وكأس الاتحاد التي باتت تعرف باسم كأس بيلي دجين كينغ.

وفي مشاركتها الأخيرة في بطولة فلاشينغ ميدوز حين انتهى مشوارها في الدور الثالث على يد الأميركية شيلبي رودجرز ما حرمها من محاولة الفوز بلقبها الكبير الثاني توالياً (توجت بطلة لويمبلدون في تموز/يوليو)، قالت بارتي إنها لم تعد تملك القوة "البدنية أو الذهنية".

وبعد قرار الغياب عن معظم موسم 2020 بسبب مخاوف الإصابة بفيروس كورونا، حققت الأسترالية البالغة 25 عاماً عودة رائعة إلى الملاعب هذا الموسم وتوجت بخمسة ألقاب في يارا كلاسيك فالي، ميامي، شتوتغارت، وسينسيناتي، وبطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، وثاني غراند سلام في مسيرتها الاحترافية بعد رولان غاروس عام 2019.


>