الإصابة تحجب نيشيكوري عن سينسيناتي

Getty Images

انسحب لاعب التنس الياباني كي نيشيكوري، الذي وصل إلى نهائي بطولة أمريكا المفتوحة 2014، من المشاركة في بطولة سينسيناتي لتنس الأساتذة، مرجعاً السبب في ذلك إلى آلام في الفخذ بدأ يعاني منها قبل أيام في طريقه إلى الدور قبل النهائي ببطولة مونتريال. 

ويغيب نيشيكوري بذلك عن آخر مرحلة استعدادية أساسية قبل انطلاق منافسات بطولة أمريكا المفتوحة "فلاشينغ ميدوز" في 31 آب/أغسطس الجاري، ولكن يتوقّع الخبراء أن يتعافى في الوقت المناسب للمشاركة في البطولة التي وصل إلى دورها النهائي أمام مارين تشيليتش العام الماضي. 

وقال نيشيكوري الذي خرج من الدور قبل النهائي بمونتريال أمام البريطاني آندي موراي الذي أحرز اللقب: "ساقي كانت ملتهبة في اليومين الماضيين. وساءت الحالة شيئاً ما أمس. لسوء الحظ، لا يمكنني اللعب هنا (في سينسيناتي)." 

وأشار نيشيكوري إنّه سيحصل على راحة ويتوقّع أن يكون مستعدًّا للمشاركة في أمريكا المفتوحة :"واثق من أنّني سأكون على ما يرام. أعتقد أنّ التعافي سيستغرق حوالي أسبوع واحد. سأحاول التعافي خلال هذا الأسبوع وأتمنّى الظهور بمستوى جيّد من جديد في أمريكا المفتوحة." 

وأضاف نيشيكوري: "شعرت بالألم في بطولة مونتريال، وبالتحديد في مباراتي أمام آندي، خضت خمس مباريات في واشنطن ولعبت أربعة في مونتريال. الفخذ كان يؤلمني لذلك كنت أكمل المباراة بالكاد. الانسحاب هنا يعدّ سوء حظ كبير، لكنّني قدّمت بطولتين جيّدتين لذلك أشعر بسعادة كبيرة بشأن مستواي".


>