دورة تورونتو: الإصابة تُجبر نادال على الانسحاب

AFP

وأعلن نادال، المتوج باللقب الدورة الكندية خمس مرات آخرها في النسختين الأخيرتين عامي 2018 و2019 (ألغيت نسخة 2020 بسبب فيروس كورونا)، انسحابه قبل المواجهة في الدور الثاني بسبب أوجاع في القدم، وهي الإصابة التي تلاحقه منذ فترة، فأبعدته عن بطولة ويمبلدون والألعاب الأولمبية التي اختتمت الأحد في طوكيو.

وأشار نادال الى أنّه يواجه "هذه المشكلة منذ أشهر عدّة. الوضع ليس سعيداً بالنسبة إلي بعد كل النجاحات التي حققتها في كندا"، مضيفاً "سأعود الى إسبانيا لمحاولة العودة الى القمة مجدداً. في ظل هذه الأوجاع، لستُ قادراً على الاستمتاع".

ورأى نادال أنه غير قادر على التنافس بنفس المستوى الذي يطمح اليه لأنه "لا تسمح لي قدمي بالتحرك كما اريد". 

من جهته، تمكن ميدفيديف الذي أعفي كمنصف أول من الدور الأول، من العبور الى الدور الثالث بعدما عوّض تأخره بمجموعة ليفوز على الكازخستاني ألكسندر بوبليك 4-6، 6-3 و6-4.

وتوقفت المباراة لبعض الوقت بسبب الأمطار، لكنّ ميدفيديف عاد رجلاً آخر بعد الاستئناف.

وقال "لم ألعب بشكل جيد قبل الأمطار. لم أكن أشعر على نحو جيد مع الكرة وكنت أخسر الكرات في الاستقبال".

وتابع "عندما عدتُ الى الملعب، شعرت على نحو أفضل من المجموعة الأولى الاولى".

وفاز المصنّف ثالثاً عالمياً اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس بصعوبة على الفرنسي أوغو هومبير بنتيجة 6-3، 6-7 (13-15)، 6-1، ليحقق ثأره بعدما أقصاه الأخير من الدور ثمن النهائي لمسابقة كرة المضرب في أولمبياد طوكيو.

وأُقصي الكرواتي مارين سيليتش بعد خسارته أمام المصنّف سادساً النرويجي كاسبر رود 3-6، 6-3 و3-6.

وتابع الياباني كي نيشيكوري فورته التي بدأها في أولمبياد بلاده (وصل الى ربع النهائي) ثمّ في دورة واشنطن (وصل الى نصف النهائي) وتغلب على الصربي ميومير كيسمانوفيتش 7-6 (7-5) و6-2 في الدور الاول.

وفي الدور الأول أيضاً، تغلب الأميركي جون إيسنر على الإسباني أليخاندرو دافيدوفيتش فوكينا بسهولة 6-4 و6-1.


>