نوفاك دجوكوفيتش يعلن عدم مشاركته في بطولة أميركا المفتوحة

AFP


أعلن الصربي نوفاك دجوكوفيتش الخميس قبيل قرعة بطولة الولايات المتحدة المفتوحة لكرة المضرب، أنه لن يتمكن من المشاركة في آخر البطولات الأربع الكبرى التي تنطلق في 29 الحالي، لأنه غير قادر على دخول الأراضي الأميركية بسبب عدم تلقيه اللقاح المضاد لكورونا.

وقال دجوكوفيتش في حسابه على تويتر "لسوء الحظ، لن أتمكن هذه المرة من السفر إلى نيويورك من أجل المشاركة في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة... حظاً سعيداً لزملائي اللاعبين! سأُبقي نفسي في حالة بدنية جيدة وحالة ذهنية إيجابية بانتظار العودة إلى المنافسة".

وتمسك الصربي بأمل ضئيل بأن تجري السلطات الأميركية تعديلاً على الإجراءات الصحية التي تفرض على القادمين اليها أن يكونوا ملقحين ضد فيروس كورونا، إلا أن هذا الأمر لم يحصل ما فرض عليه الغياب عن البطولة الكبرى الثانية للموسم بسبب هذا الأمر بعد أستراليا المفتوحة.

وسبق لدجوكوفيتش نفسه أن استبعد غداة تتويجه بلقبه الحادي والعشرين في البطولات الكبرى بعد فوزه على الأسترالي نيك كيريوس في نهائي ويمبلدون، أن يشارك في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة في ظل تمسكه برفض تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

وحسب القوانين السارية حالياً في الولايات المتحدة، فاستمرار رفض ابن الـ35 عاماً للقاح ضد "كوفيد-19" عنى أنه غير قادر على المشاركة في فلاشينغ ميدوز المقررة بين 29 آب/أغسطس و11 أيلول/سبتمبر المقبلين.

وسبق للصربي أن دفع ثمن رفضه تلقي اللقاح بترحيله في بداية العام الحالي من أستراليا، وبالتالي مُنِعَ من خوض أولى البطولات الأربع الكبرى وحُرِمَ من محاولة الفوز بلقبه العاشر في ملبورن والحادي والعشرين في الـ"غراند سلام"، لكنه عوض في ويمبلدون وبات ثاني أكثر اللاعبين إحرازاً للألقاب الكبرى خلف الإسباني رافايل نادال (22) وأمام السويسري روجيه فيدرر (20).

وقال دجوكوفيتش بعد وصوله الى صربيا متوجاً بلقب ويمبلدون "في الوقت الحالي، لا أستطيع الذهاب الى الولايات المتحدة. آمل الحصول على أخبار إيجابية لكن ليس هناك الكثير من الوقت، لا أعلم...".

وتابع "أود خوض بطولة الولايات المتحدة المفتوحة لكن إذا لم يحدث ذلك فلن تكون نهاية العالم ولن تكون أول بطولة كبرى أنسحب منها. من المهم بالنسبة لي أن أبقى بصحة جيدة جسدياً وعقلياً كي أتمكن من مواصلة اللعب لفترة طويلة وستأتي بالتأكيد فرص للقيام بذلك (المشاركة مجدداً في فلاشينغ ميدوز)".

ولن يتمكن دجوكوفيتش بالتالي من محاولة الفوز بلقب البطولة الأميركية للمرة الرابعة في مسيرته بعد أعوام 2011 و2015 2018.

وبعد حرمانه من الدفاع عن لقبه في أستراليا، استفاد غريمه نادال من غيابه لكي يتوج بلقبه الكبير الحادي والعشرين وينفرد بالرقم القياسي الذي كان يتقاسمه مع الصربي وفيدرر، قبل أن يضيف لقباً آخر بتتويجه بطلاً لرولان غاروس الفرنسية.

ونتيجة عدم قدرته على السفر الى الولايات المتحدة، غاب دجوكوفيتش عن دورات الألف نقطة للماسترز في إنديان ويلز وميامي وسينسيناتي ومونتريال الكندية.

                  
 


>