دجوكوفيتش سيقدم "روايته" عن جدل بطولة أستراليا في الأيام المقبلة

Reuters


وتمّ إلغاء تأشيرة دخول "ديوكو" الشهر الماضي فور وصوله إلى الأراضي الأسترالية تمهيداً للدفاع عن لقبه بطلاً لأستراليا المفتوحة على خلفية عدم تلقيه اللقاح المضاد لفيروس كورونا، قبل أن يقرر البقاء خارج الأضواء منذ عودته إلى بلده الأم حيث لم يظهر سوى في مناسبات نادرة.

قال دجوكوفيتش، الفائز ببطولة أستراليا 9 مرات، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش في بلغراد: "أناشد التحلي بالصبر وفي الأيام السبعة إلى العشرة القادمة سأتحدث إلى وسائل الإعلام بشكل أكثر شمولاً حول روايتي للقصة".

ولم يقدّم ابن الـ 34 عاماً أي تفاصيل إضافية عن خططه المستقبلية، في حين شكر رئيس البلاد والشعب الصربي على الدعم الذي قدموه له خلال محنته.

وفي حين لم يكن دجوكوفيتش قادراً على الدفاع عن لقبه بحثاً عن لقبه الـ 21 في البطولات الكبرى، شاهد الإسباني رافايل نادال ينتزع اللقب في ملبورن للمرة الثانية في مسيرته ويفك ارتباطه معه ومع السويسري روجيه فيدرر، بلقبه الـ 21 التاريخي في غراند سلام (فاز على الروسي دانييل مدفيديف).

ورغم غيابه، حافظ الصربي على صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين الصادر في وقت سابق من هذا الأسبوع، ليرفع رقمه القياسي في المركز الأوّل إلى 358 أسبوعاً.


>