مدرب الدنمارك يؤكد أن إريكسن "جزءاً مهماً من الفريق"

beIN SPORTS

عانى إريكسن من أزمة قلبية في المباراة الأولى للدنمارك ضد فنلندا واحتاج إلى إعادة إنعاش على ارض الملعب قبل ان يستكمل تعافيه في المستشفى.

استأنف لاعبو الدنمارك تلك المباراة تحت الصدمة وخسروها بهدف نظيف قبل أن يسقطوا في المباراة الثانية 2-1 أمام بلجيكا.

إلا أن ثلاثة انتصارات لاحقًا، وضعت رجال هيولماند في ويمبلي ضد إنكلترا الأربعاء، بعد أن بلغت الدنمارك البطلة المفاجأة لنسخة العام 1992 الدور نصف النهائي للمرة الرابعة.

وقال هيولماند عن إريكسن: "فكرت به خلال المباراة وبعدها، بقيت أفكر أنه كم من الرائع لو كان يلعب هنا".

وتابع "هو جزء كبير من هذا الفريق وجزء كبير من رحلتنا إلى ويمبلي. لم نبنِ هذا الفريق بين ليلة وضحاها، لقد كان جزءاً من هذا الفريق منذ فترة طويلة. أتمنى لو كان هنا. أرسل كل تحياتي إليه وهو جزء من هذه النتيجة".

حظيت الدنمارك بعد الحادثة الأليمة وردة الفعل التي قام بها اللاعبون على أرض الملعب بدعم الجماهير من حول العالم.

وقال هيولماند "بالطبع أشعر به (الدعم). أعتقد ان عالم كرة القدم بأسره فهم في تلك الثانية وبعدها بأيام الامور المهمة في الحياة وفي كرة القدم".
 


>