دورة بكين: بارتي وأوساكا بشق النفس إلى نصف النهائي وموراي سعيد رغم الخسارة

Reuters

عانت الأسترالية آشلي بارتي المصنفة أولى واليابانية ناومي أوساكا الرابعة لبلوغ الدور نصف النهائي لدورة بكين الدولية في كرة المضرب، آخر دورات البريميير الأربع الإلزامية للسيدات (ألف نقطة).

وتغلبت بارتي الجمعة على التشيكية بترا كفيتوفا 4-6 و6-4 و6-3، فيما فازت أوساكا على الكندية بيانكا أندرييسكو الخامسة 5-7 و6-3 و6-4.

وتلتقي بارتي التي احتاجت الى ساعتين و8 دقائق لقلب خسارتها أمام كفيتوفا، في دور الأربعة الهولندية كيكي برتنز الثامنة التي أقصت الاوكرانية المصنفة ثالثة إيلينا سفيتولينا. 

وقالت بارتي (23 عامًا) بعد اللقاء "برأيي الشخصي، كانت هذه من أفضل المباريات على المستوى الفني التي لعبتها هذا العام(...) تملك بترا القدرة على استخراج الافضل مني دائمًا".

وتابعت بطلة رولان غاروس لهذا العام "قدمت كلتانا مستوى مذهلا. بغض النظر عن هوية الفائزة أو الخاسرة، نظرتي ومشاعري تجاه المباراة كانت ستكون ذاتها".

ووجدت بارتي نفسها تحت الضغط مطلع المجموعة الثالثة الحاسمة حيث كسرت كفيتوفا، بطلة ويمبلدون مرتين، إرسالها في الشوط الأول، لكن الأسترالية ردت التحية مباشرة في الشوط الثاني قبل أن تفعلها مجددا في الشوط الثامن لتتقدم 5-3 وتنهيها في صالحها 6-3.

وهو الفوز الثاني لبارتي على كفيتوفا في ست مواجهات بينهما حتى الآن.

ومن جهتها، حققت برتنز الفوز على حساب سفيتولينا بنتيجة 7-6 (8-6) و6-2 في غضون ساعة و44 دقيقة، لتواجه بارتي التي فازت بالمباريات الأربع السابقة التي جمعت اللاعبتين.

أما بالنسبة لأوساكا، فهي تواجه في دور الأربعة الدنماركية كارولاين فوزنياكي حاملة اللقب التي تغلبت بدورها على الروسية داريا كاساتكينا بنتيجة 6-3 و7-6 (7-5).

ووضعت أوساكا (21 عاما)، المتوجة بطلة لفلاشينغ ميدوز 2018 وأستراليا المفتوحة هذا العام، حدا لمسلسل انتصارات منافستها الشابة بيانكا (19 عاما) عند 17 مباراة متتالية امتدادا من دورة تورونتو وبطولة فلاشينغ ميدوز اللتين أحرزت لقبيهما.
واحتاجت أوساكا الى ساعتين و17 دقيقة لحسم أول مواجهة لها مع منافستها الكندية التي ضربت بقوة في المجموعة الأولى وتقدمت 5-1، لكنها عادت وسمحت لليابانية بالعودة وادراك التعادل 5-5 قبل أن تكسر إرسال الأخيرة مرة أخرى وتحسم المجموعة لصالحها في 48 دقيقة.

وتكرر المشهد في المجموعة الثانية حيث تقدمت أندرييسكو 3-1، إلا أن أوساكا فازت بالأشواط الخمسة التالية وحسمت المجموعة لصالحها قبل أن تتفوق على الكندية في المجموعة الثالثة وتحسم اللقاء بإرسال ساحق كان الحادي عشر لها في هذه المواجهة التي من المتوقع أن تتكرر كثيرا بين لاعبتين تعتبران مستقبل اللعبة عند السيدات.

موراي سعيد رغم الخروج         

في منافاست الرجال، حيث تعتبر هذه الدورة أقل أهمية كونها تمنح الفائز 500 نقطة، أقصى النمسوي دومينيك تييم، المصنف أول في العاصمة الصينية، البريطاني أندي موراي من الدور ربع النهائي بفوزه عليه بنتيجة 6-2 و7-6 (3-7).

إلا أن موراي، العائد الى المنافسات الفردية في آب/أغسطس الفائت بعد خضوعه لعملية جراحية لمعالجة إصابة في الورك مطلع العام، كان سعيدًا بالتقدم الذي أحرزه.

وقال الاسكتلندي (32 عامًا) الذي تراجع الى المركز 503 عالميًا "أعتقد أنه (هذا الاسبوع) كان الافضل لي ربما لناحية الاداء منذ عودتي (...) لعبت ثلاث مباريات في أربعة أيام وهذا عدد كبير".

وتابع الفائز بثلاثة ألقاب في بطولات الغراند سلام "أتحسن تدريجيا، هذا الاسبوع كان أفضل من الذي سبقه وآمل أن يكون الاسبوع المقبل أفضل من هذا".

ويلعب تييم المصنف أول في البطولة في المربع الذهبي مع الروسي كارن خاتشانوف الذي أقصى الايطالي فابيو فونيني 6-3، 3-6 و6-1.

وستكون المواجهة الثانية في دور الأربعة بين الألماني ألكسندر زفيريف الثاني واليوناني ستيفانوس تسيتسيباس الثالث بعد فوزهما على الأميركيين سام كويري 7-6 (7-3) و6-2، وجون ايسنر 7-6 (3-7) و6-3 تواليا.