بارتي تودع دورة أديلايد من الدور الثاني

AFP

بعدما انتهى حلمها بأن تصبح أول أسترالية تتوج بلقب بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب منذ 43 عاماً بخروجها من الدور ربع النهائي الأسبوع الماضي، منيت المصنفة أولى عالميا آشلي بارتي بخيبة أخرى الأربعاء في بلادها بانتهاء مشوارها عند الدور الثاني في دورة أديلايد.

 

وخسرت بارتي مباراتها الأولى في الدورة التي أعفيت فيها من الدور الأول، على يد الأميركية دانييل كولينز في مجموعتين 3-6 و4-6 في غضون 65 دقيقة فقط.
وكانت الخسارة الأولى من أصل ثلاث مواجهات لبارتي مع غير المصنفة الأميركية التي لم يسبق لها أن فازت خلال مسيرتها على مصنفة أولى عالميا.

ورغم بدايتها القوية وكسرها إرسال كولينز في مستهل المجموعة الأولى لتتقدم 3-1، عانت بارتي في إرسالاتها الأولى، ما سمح للأميركية بالعودة من بعيد والتفوق على الأسترالية بعدما انتزعت إرسالها مرتين.

وتكرر السيناريو ذاته في المجموعة الثانية إذ انتزعت بارتي شوطاً على إرسال منافستها الأميركية، لكن الأخيرة ردت بالمثل وعادت لتحسم الأمور لصالحها وتبلغ ربع النهائي حيث ستواجه بطلة رولان غاروس لعام 2020 البولندية إيغا شفيونتيك المتأهلة على حساب الأسترالية الأخرى ماديسون إينغليس بسهولة 6-1 و6-3.
 


>