Reuters

أعلن الهولندي ماتيو فان در بول الأحد انسحابه من طواف فرنسا قبل انطلاق المرحلة التاسعة، بعد يوم من خسارته صدارة الترتيب العام في جبال الألب بعد انطلاقة رائعة في مشاركته الأولى في الحدث العريق.

أمضى المبتدئ الهولندي ستة أيام مرتديًا القميص الأصفر، لكنه يتوجه الآن إلى طوكيو، حيث سيسعى وراء الميدالية الذهبية في الأولمبياد في تخصصه المفضل في سباق الضاحية على الدراجات الهوائية.

وقال فان در بول إن "الطواف شكل نجاحًا بالنسبة لي. كنت أحب ان ابقى على المسار حتى باريس (خط النهاية)، أحب الاجواء هنا. ولكن عليّ أن أنظر أيضًا بأهدافي الاخرى".

وتابع بن الـ26 عاماً "اتخذنا القرار هذا الصباح، لن أشارك في مرحلة اليوم".

خطف فان در بول، حفيد أسطورة رياضة ركوب الدراجات الفرنسي ريمون بوليدور، بعد فوزه في المرحلة الثانية القميص الاصفر الذي لم يرتده جده على الرغم من حلوله على منصة التتويج ثماني مرات خلال سباقات الطواف.

نجح فان در بول في المحافظة على تقدمه حتى المرحلة الثامنة، كانت الأولى في الجبال، وتراجع كثيرًا عن ركب المتصدرين وبات غير قادر على المنافسة، حيث انتزع حامل اللقب السلوفيني تاداي بوغاتشار الصدارة.
 


>