AFP

انضم النمساوي دومينيك تيم المصنف خامسًا عالميًا إلى الإسباني رافاييل نادال في قرار عدم المشاركة في مسابقة التنس في دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو التي تنطلق في 23 تموز/يوليو المقبل.

وقال تيم إنه يريد أن يركز على بطولة ويمبلدون الإنكليزية التي تنطلق في 23 الشهر الحالي ومن ثم الدفاع عن لقبه في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، رابعة البطولات الأربع الكبرى.

وكتب تيم (27 عامًا) على حسابه على تويتر "لدي بعض الأخبار الحزينة لأشاركها معكم. بعد المناقشة مع فريقي وتقييم الوضع، اتخذت قرارًا صعبًا للغاية بالانسحاب من أولمبياد طوكيو".

وأضاف "بالنسبة لي، وكما كل الرياضيين، المشاركة في الأولمبياد وتمثيل بلدي هما شرف كبير ما يجعل هذا القرار أصعب"، مستطردًا "مع ذلك، لم تكن بداية 2021 كما توقعت ولا أشعر أنني جاهز لأقدم أفضل ما لدي في طوكيو".

وتابع "هدفي أن أعمل جاهدًا في الأسابيع المقبلة وأقدّم أفضل ما لدي في ويمبلدون وأواصل التدريبات وآمل أن أدافع عن لقبي في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة".

وفي وقت سابق من الخميس، أعلن نادال المصنف ثالثًا عالميًا انسحابه من ويمبلدون المتوج بلقبها عامي 2008 و2010 والأولمبياد المتوج بذهبيته في بكين 2008 في الفردي وفي ريو دي جانيرو 2016 في الزوجي "بعد ان استمعت إلى جسدي".

وكان تيم انسحب أيضًا من أولمبياد ريو 2016 بسبب مخاوف من فيروس زيكا.

وأضاف الخميس "أنا يافع وآمل أن ألعب للنمسا في أولمبياد باريس 2024".                                                                        


>