AFP

اعترف رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى البريطاني سيباستيان كو بأن الاتفاق على موعد جديد لإقامة أولمبياد طوكيو العام المقبل لن يرضي جميع الاتحادات الرياضية.


وقال كو "جميع الاتحادات الرياضية أعربت بصراحة عن مواجهتها لتحديات معينة في أوقات معينة من العام".

وأضاف "على الأرجح لن نتوصل إلى حل سيحصل على موافقة الجميع" مشيرا إلى أنه "يتعين ايجاد مرونة وستكون ثمة مرونة على مدى السنتين القادمتين".

وكان رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ قرر بالاتفاق مع الحكومة اليابانية واللجنة المنظمة إرجاء دورة طوكيو الأولمبية التي كانت مقررة من 24 تموز/يوليو إلى التاسع من آب/أغسطس المقبلين إلى العام المقبل شرط الا تتخطى صيف عام 2021.

وأشارت معلومات صحافية إلى إمكانية إقامة الألعاب في ربيع 2021 من أجل تحاشي اقامة المنافسات خلال الصيف الحار جدا والشديد الرطوبة في العاصمة اليابانية.

وختم كو بقوله "ثمة مطالبة من اجل اتخاذ قرار سريع (بشأن الموعد الجديد) لكي تكون الأمور واضحة أمام الرياضيين والاتحادات. عندما يحصل هذا الأمر نستطيع البناء (الجداول) من حوله".

ومن المتوقع أن تتأثر بطولة العالم لألعاب القوى المقررة في مدينة يوجين الأميركية من 6 إلى 15 آب/أغسطس من العام المقبل في حال إقامة الأولمبياد خلال الصيف وسط معلومات عن امكانية ترحيل بطولة العالم الى عام 2022، وبطولة العالم للسباحة المقررة من 16 تموز/يوليو إلى الأول من آب/أغسطس 2021 في اليابان أيضا.