Reuters

توافد عشرات الآلاف من اليابانيين لرؤية الشعلة الأولمبية التي وضعت في مرجل في شمال شرق اليابان خلال نهاية الأسبوع على الرغم من القلق المتعلق بتفشي وباء كورونا المستجد.

ووصلت الشعلة إلى اليابان الجمعة حيث لقيت استقبالاً خجولا ًوسط الشكوك بإقامة دورة الألعاب في موعدها، على رغم تأكيد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ أن اتخاذ القرار بتأجيلها سابق لأوانه حالياً.

وادى تفشي وباء "كوفيد-19" في مختلف انحاء العالم إلى بلبلة في الروزنامة الرياضية الدولية حيث تأجلت بطولات كبرى عديدة أبرزها بطولة أوروبا 2020 في كرة القدم وكوبا أميركا وبطولة رولان غاروس الفرنسية في كرة المضرب إحدى البطولات الأربع الكبرى في الغراند سلام بالإضافة إلى تأجيل مراحل عدة من بطولة العالم لسباقات فورمولا وان.

وتتزايد الدعوات في الآونة الأخيرة لإرجاء الألعاب المقررة بين 24 تموز/يوليو والتاسع من آب/أغسطس، في ظل تفشي "كوفيد-19" الذي تسبب بوفاة أكثر من عشرة آلاف شخص حول العالم حتى اليوم.

واحتشد أكثر من 50 ألف شخص السبت لرؤية الشعلة في محطة سنداي في مقاطعة مياغي حيث ارتدى معظم الحضور أقنعة وبعضهم انتظر في صفوف امتدت على مسافة 500 متر لساعات عدة وقال أحدهم لشبكة "أن أتش كاي" المحلية "لقد انتظرت في الصفوف لمدة 3 ساعات لكن رؤية الشعلة الأولمبية أمر مشجع للغاية".

بيد أن اللجنة المنظمة حذرت من أن توافد عدد أكبر من المتوقع سيؤدي إلى تعليق الفرجة في حال أصبحت الجماهير "غفيرة جدا". 

ومن المقرر أن تنطلق مسيرة الشعلة على امتداد اليابان في 26 آذار/مارس، بدءاً من مجمع رياضي في فوكوشيما استخدم كقاعدة لعمال الإنقاذ في العام 2011، إبان الزلزال المدمر والتسونامي والكارثة النووية الذين ضربوا المنطقة لكن المنظمين منعوا حضور الجمهور للاحتفالات المرافقة، وطلبوا من الناس "تفادي تشكيل حشود" على مسار الشعلة.