فيروس كورونا يضرب لانس من جديد

AFP


وقال لانس الذي يُقاتل من أجل مركز مؤهل إلى مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" في الموسم المقبل، إنه "رغم الجهود التي بذلها الجميع خلال هذه الموجة الثالثة من وباء فيروس كورونا، يعرب راسينغ كلوب لانس عن أسفه لوجود أربع حالات إيجابية جديدة في صفوف أعضائه المحترفين. يبقى النادي مستنفراً لمواجهة هذه الحلقة الجديدة وسيواصل اتخاذ الاحتياطات اللازمة للحفاظ على صحة الجميع".

ووفقاً لإذاعة "فرانس بلو نور"، فإن اللاعبين الأربعة هم قلب الدفاع لويك باديه، لاعب الوسط الإيفواري سيكو فوفانا اللذان يعتبران من الركائز الأساسية للفريق، والمهاجمان توني ماوريسيو والكاميروني إينياتيوس غاناغو.

وتشكل إصابة اللاعبين الأربعة ضربة قاسية لهذا الفريق الذي يقدم أداءً رائعاً في موسمه الأول بعد العودة إلى دوري الأضواء، وهو سيحاول الأحد الدفاع عن مركزه الخامس المؤهل إلى "يوروبا ليغ" حين يواجه لوريان في المرحلة الثانية والثلاثين.

وسبق للانس أن عانى بسبب الفيروس الذي أصاب في تشرين الأول/أكتوبر الماضي 11 من أفراده، ما أدى في حينها إلى إرجاء مباراتيه ضد نانت ومرسيليا.


>