فافر يعلن رحيله عن نيس ودورتموند الوجهة المحتملة

Reuters

ويشرف فافر (60 عاماً) على نيس منذ 2016 وقاده إلى المركز الثالث الموسم الماضي، لكنه أنهى الموسم الحالي في المركز الثامن بعد الخسارة أمام ليون.

وقال فافر بعد مباراة السبت "سأترك نيس وفرنسا، لكن لا يمكنني الافصاح عن المزيد"، لكن وسائل الإعلام الألمانية تتحدث منذ فترة عن عودته إلى الـ"بوندسليغا" للإشراف على بوروسيا دورتموند خلفاً للنمساوي بيتر شتويغر الذي أعلن في 12 الحالي بأنه لن يواصل مهمته الموسم المقبل بعدما استلمها في أواخر العام الماضي إثر إقالة الهولندي بيتر بوس.

وسبق لفافر أن درب هرتا برلين بين 2007 و2009 ثم بوروسيا مونشنغلادباخ بين 2011 و2015 قبل استلام نيس الذي بدأ الموسم المنصرم في دوري أبطال أوروبا حيث خرج من الدور الفاصل على يد نابولي الإيطالي، ثم انتقل لإكمال مشواره القاري في "يوروبا ليغ" حيث خرج من الدور الثاني على يد لوكوموتيف موسكو الروسي.

وبإنهائه الموسم ثامناً بعد خسارة السبت أمام ليون، سيغيب نيس عن الساحة القارية بعد "موسم صعب" بحسب ما أشار فافر بعد المباراة، مضيفاً "العمل الذي قمنا به لا يختلف عن الموسم الماضي. عانينا من التفاوت في النتائج... رأيت منذ البداية بأن الموسم سيكون صعباً".

وفي بيانه، شكر نيس المدرب السويسري "على نوعية العمل الذي قام به على رأس الفريق وعلى تفانيه المتواصل (...) نتمنى له النجاح الذي يستحقه في التحدي الجديد الذي ينتظره"، كاشفاً أن "الإدارة كانت تتوقع رحيله".


>