تقارير: البرازيلي سيلفينيو يخلف جينيزيو في ليون

Reuters

وبحسب التقارير، فقد وقع الاختيار على سيلفينيو من قبل مواطنه جونينيو نجم ليون السابق والمدير الرياضي المستقبلي للفريق.

وسيصبح سيلفينيو أول مدرب أجنبي لليون منذ وصول جان ميشال أولاس إلى رئاسة النادي في 1987، وثاني مدرب أجنبي في تاريخ ليون بعد اليوغوسلافي فلاديمير كوفاتشيفيتش (1981-1983).

وبالاتصال مع وكالة فرانس برس، رفض نادي ليون التعليق على هذا الخبر.

وكان سيلفينيو (45 عاماً) قد أعلن صباح الجمعة رحيله عن المنتخب البرازيلي، حيث يعمل مساعداً للمدرب تيتي، علماً بأنه مخوّل أيضاً بالاشراف على المنتخب الأولمبي لألعاب طوكيو 2020.

وحتى لو لم يشرف سيلفينيو على أي فريق أول، إلا أنه اتجه بسرعة إلى التدريب بعد اعتزاله اللعب في 2011.

ففي أيلول/سبتمبر من العام عينه، أصبح الظهير الأيسر السابق مدرباً مساعداً في كروزيرو. وبعد مشوار في البرازيل، انتقل إلى أوروبا حيث أصبح مدرباً مساعداً في إنتر ميلان الإيطالي (2014-2016)، قبل العودة إلى الجهاز الفني لمنتخب البرازيل منذ 2016.

وأحرز سيلفينيو لقب دوري أبطال أوروبا مرتين مع برشلونة الاسباني (2006 و2009) ولقب الليغا 3 مرات ودرع المجتمع مع ارسنال الإنكليزي في 1999.

ويحتل ليون المركز الثالث في ترتيب الدوري الفرنسي راهناً قبل مرحلتين على ختام الموسم، وكان قد أعلن منتصف نيسان/أبريل الماضي أنّ جينيزيو الذي ينتهي عقده في 30 حزيران/يونيو المقبل لن يواصل معه.