بوردو يكرّس عقدة مرسيليا

AFP

وفشل مرسيليا في الفوز على بوردو في عقر داره منذ 42 عاماً وتحديداً منذ الأول من تشرين الأول/أكتوبر 1977.

وسقط مرسيليا في فخ الخسارة للمرة الثانية في مبارياته الثلاث الأخيرة، فتجمد رصيده عند 48 نقطة، وبات مهدداً بفقدان مركزه الخامس كما وتضاءلت حظوظه في المنافسة على بطاقات المسابقتين القاريتين.

واستعاد الفريق المتوسطي جهود قائده ديميتري باييت، فيما جلس المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي الذي سجل 7 أهداف في 9 مباريات بقميص فريقه الجديد، على مقاعد البدلاء.

وافتتح المضيف التسجيل من ركلة جزاء بعدما احتسب الحكم لمسة يد على الصربي نيمانيا رادونيتش، ترجمها المهاجم الغيني فرانسوا كامانو بنجاح (27).

وحاول مرسيليا إدراك التعادل في الشوط الثاني فضغط على مرمى منافسه، لكن بوردو وجّه الضربة القاضية لضيفه بفضل نيكولا دو بريفيل الذي توغّل في منطقة الفريق المتوسطي وسدّد كرة زاحفة على يسار الحارس (71)، مسجلاً هدفه الثاني هذا الموسم.

ودفع مدرب مرسيليا رودي غارسيا ببالوتيلي لتنشيط الهجوم بدلاً من القائد باييت (69)، لكن دون جدوى.

وأكمل بوردو الذي صعد للمركز الحادي عشر برصيد 38 نقطة، اللقاء بعشرة لاعبين بعدما طرد الحكم مدافعه البرازيلي بابلو بسبب تعمده الاحتكاك ببالوتيلي (82). 


>