يوفنتوس يتابع صحوته ويهزم ضيفه روما

AFP

وشارك مع يوفنتوس 7 لاعبين إيطاليين أساسيين، وهي اعلى نسبة من المحليين يلعبون في صفوفه منذ ان بدأ ثمانية محليين مباراته مع إنتر ميلان عام 2015. 

كانت الفرصة الاولى لفريق العاصمة عندما رفع لورنتسو بيليغريني الكرة من ركلة حرة داخل المنطقة تابعها المدافع جانلوكا مانشيني برأسه لكن الحارس البولندي فويتشيخ شتشيزني تصدى لمحاولته براعة (6).

وخلافا لمجريات اللعب، نجح يوفنتوس في التسجيل من الفرصة الأولى التي سنحت له عندما مرر ماتيا دي تشيليو كرة عرضية تابعها مويز كين برأسه داخل الشباك (16).

وتلقى روما ضربة قاسية بإصابة لاعب وسطه نيكولو زانيولو، فخرج وحل بدلا منه ستيفان الشعراوي.

وسنحت فرصة ذهبية لروما لإدراك التعادل عندما احتسب له الحكم ركلة جزاء انبرى لها لاعب وسطه الفرنسي جوزدان فيرتوت لكن شتتشيزني تصدى لمحاولته ببراعة (44).

وهي المرة الاولى التي يهدر فيها فيرتوت ركلة جزاء بألوان روما، بعد 13 محاولة ناجحة في مختلف المسابقات.

ورمى روما بكل ثقله في ربع الساعة الاخير، لكن دفاع يوفنتوس بقيادة الثنائي المخضرم جورجو كييلني وليوناردو بونوتشي نجح في قيادة المباراة الى بر الامان.
 


>