ميلان يكتفي بالتعادل أمام ليتشي

Reuters

وتولى بيولي في وقت سابق من هذا الشهر، مهام تدريب ميلان خلفاً لماركو جامباولو بعد تردي نتائج الفريق في المراحل السبع الأولى من الموسم، والتي تلقى فيها أربع هزائم مقابل ثلاثة انتصارات.

ضغط الفريق اللومباردي من البداية بحثاً عن نتيجة إيجابية، وكانت له محاولات عبر محاولات البرتغالي رافاييل لياو والتركي هاكان تشالهانوغلو الذي تمكن من التسجيل في الدقيقة 20 بعد تمهيد للكرة والتفاف وتسديدة.

وحاول الإسباني سوسو مضاعفة النتيجة لميلان بتسديدة قوية بعيدة المدى أبعدها حارس ليتشي البرازيلي غابريال بأطراف أصابعه (29).

وفي الشوط الثاني لاحت فرصة ذهبية لميلان لمضاعفة الغلة، لكن لياو أهدرها بتسرعه بعدما سدد خارج الشباك (55).

واحتسب حكم المباراة فابريزيو باسكوا ركلة جزاء لمصلحة ليتشي بعد العودة لتقنية المساعدة بالفيديو إثر لمسة يد على أندريا كونتي، فانبرى لتنفيذها السنغالي خوما باباكار لكن الحارس جانلويجي دوناروما صدها، فعادت للسنغالي الذي تمكن من هز الشباك في الفرصة الثانية (64).

ورفع الحكم البطاقة الحمراء في وجه مدرب الفريق الضيف فابيو إيفيراني لاعتراضه على قراراته (79)، قبل دقيقتين من تمكّن البولندي كريستوف بيونتيك من إعادة الأفضلية لميلان مستثمراً تمريرة تشالهانوغلو إلى داخل منطقة الجزاء، وحولها إلى الزاوية العكسية للمرمى.

وأنقذ ماركو كالديروني فريقه من الخسارة بتسجيله هدف التعادل من تسديدة صاروخية بعيدة المدى اخترقت الزاوية اليسرى لمرمى دوناروما (90+2).

تعادل مخيّب لميلان الذي رفع رصيده إلى 10 نقاط في المركز الثاني عشر، فيما رفع ليتشي رصيده إلى 7 نقاط في المركز الخامس عشر.