لاتسيو ينهي أسبوعًا كارثيا بسقوط أمام بولونيا

beIN SPORTS

ودخل فريق العاصمة المواجهة أمام بولونيا بعد أن مني الثلاثاء بهزيمة ثقيلة 1-4 أمام ضيفه بايرن ميونيخ الألماني على الملعب الأولمبي في روما في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا، لتكون مهمة العودة شبه مستحيلة امام بطل القارة في لقاء الإياب.

كما فرّط لاتسيو بفرصة الارتقاء إلى المركز الثالث ولو مؤقتًا والبقاء على مسافة لاصقة من المقاعد الاوروبية، حيث تجمد رصيده عند 43 نقطة في المركز السادس بفارق المواجهتين المباشرتين عن أتالانتا الخامس الذي يحل على سبمدوريا الأحد ونقطة عن جاره روما الرابع الذي يستضيف ميلان في قمة المرحلة غدًا.

وكانت هذه المباراة الأولى التي يفشل بها لاتسيو في هز الشباك في الدوري بعد سلسلة من في 19 مواجهة تواليًا، حيث كان يأمل في معادلة رقمه القياسي (21). 
كما كانت هذه الخسارة الثانية فقط للاتسيو في آخر عشر مباريات في "سيري أ" مقابل سبعة انتصارات وتعادل.

وبدا منذ بداية المباراة أن الحظ سيعاند فريق المدرب فيليبو انزاغي بعد أن تصدى الحارس البولندي لوكاش سكوروبسكي لركلة جزاء هدافه تشيرو ايموبيلي (17). 
وعاقب بولونيا الضيوف بعد 80 ثانية فقط وتقدموا في النتيجة عندما أبعد الحارس الاسباني بيبي رينا تسديدة صاروخية من ريكاردو أورسوليني لتتهيأ امام السنغالي ابراهيما مبايي تابعها في الشباك (19).

وسجل بولونيا الهدف الثاني عندما وصلت الكرة الى موسى بارو من غامبيا على يمين المنطقة مررها الى نيكولا سانسوني في منتصفها تابعها جميلة "على الطائر" بيمناه في الشباك (64).

ورفع بولونيا رصيده الى 28 نقطة في المركز الحادي عشر. 
 


>