غاتوزو في وداع نابولي: "ستبقى طويلاً في قلبي"

Reuters

وكتب غاتوزو البالغ 43 عاماً في رسالة نُشرت على الموقع الرسمي للنادي "تدريب نابولي كان أمراً رائعاً: عام ونصف عام مكثّف وثمين، خبرة سأحملها طويلاً في قلبي".

وتابع "اكتشفت مدينة رائعة، حيث استقريت بشكل جيد مع عائلتي، وجماهير استثنائية على الرغم من الجائحة التي ابعدتنا عن الأجواء الفريدة لملعب دييغو مارادونا". 

وتتناقل وسائل إعلام عدة خبر إمكانية تسلم غاتوزو المهام التدريبية في نادي لاتسيو في حال قرر سيموني إنزاغي الرحيل.

وتولى لاعب ومدرب ميلان السابق المسؤولية على رأس الجهاز الفني لنابولي في كانون الأول/ديسمبر 2019 بعد إقالة كارلو أنشيلوتي، وتمكن من قيادته للفوز بالكأس المحلية في حزيران/يونيو 2020، في أول القاب غاتوزو على مقاعد المدربين.

غير أن عدم تأهل نابولي إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا للموسم المقبل دفع برئيس النادي أوريليو دي لورنتيس إلى إعلان رحيل مدربه فور انتهاء المرحلة الأخيرة من الدوري.

وأنهى الفريق الجنوبي الـ "سيري أ" في المركز الخامس، على بُعد نقطة يتيمة من يوفنتوس الذي خطف المركز الرابع آخر المراكز المؤهلة الى المسابقة القارية الام.

وكان غاتوزو فرّط أيضًا بقيادة ميلان إلى دوري الأبطال عندما حلّ خامساً في موسم 2018-2019 على بعد نقطة من المركز الرابع.

وترجح تقارير إعلامية عدة اسماء لخلافة غاتوزو من بينها مدرب روما وإنتر السابق لوتشيانو سباليتي غير المرتبط بأي نادٍ  منذ 2019، وسميوني إنزاغي والبرتغالي سيرجيو كونسيساو مدرب بورتو، وكريستوف غالتييه الفائز مؤخراً بلقب الدوري الفرنسي مع ليل.
 


>