سقوط مفاجئ ليوفنتوس وإنتر يستعيد نغمة الانتصارات

AFP


وسجل الفرنسي ماكسيم لوبيز هدف الفوز لساسوولو في الدقيقة 90+5 بعد أن عادل الأميركي ويستون ماكيني لأصحاب الأرض (76)، علمًا أن الضيوف افتتحوا التسجيل عبر دافيدي فراتيزي (44).

وهذه الخسارة الثالثة ليوفنتوس هذا الموسم في الدوري والأولى في سبع مباريات بعد سلسلة من ست مباريات من دون هزيمة، ليصبح على بعد 13 نقطة من المتصدر ميلان برصيد 15 نقطة في المركز السابع فيما رفع إنتر رصيده إلى 21 نقطة في المركز الثالث.

وكان يوفنتوس أفلت من الهزيمة ضد غريمه إنتر في المرحلة السابقة بفضل ركلة جزاء نفذها البديل الأرجنتيني باولو ديبالا في الدقيقة ما قبل الأخيرة.

قال أليغري بعد الخسارة "هذه مباراة من النوع التي لا يجب أن تخسرها إذا كنت تعلم أنه لا يمكنك الفوز بها".

وتابع "علينا التفكير في كيفية التعامل مع المباريات، فلا يمكنك استقبال هدف كهذا (الفوز لساسوولو) في المرتدات...يوفنتوس لا يمنح أبدًا الفرص لتلقي أهداف كما حصل اليوم ولا يجب أن يحصل ذلك مجددًا".

أرقام ملفتة
                 
وعكّر ساسوولو المباراة رقم 200 لأليغري كمدرب ليوفنتوس في الدوري والظهور رقم 400 لقلب الدفاع ليوناردو بونوتشي في "سيري أ".

وباتت الأمور تصعب على يوفنتوس الذي يحل على فيرونا في الدوري السبت قبل أن يستضيف زنيت سان بطرسبرغ الروسي الثلاثاء ضمن دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا علمًا أنه يتصدر مجموعته بثلاثة انتصارات من ثلاث مباريات.
                  
قطبا العاصمة يعودان إلى الانتصارات 

وعاد إنتر إلى الانتصارات بعد خسارته أمام لاتسيو وتعادله مع يوفنتوس، بفوز سهل على إمبولي.

وسجل هدفي بطل إيطاليا المدافع دانيلو دامبروزيو (34) وفيديريكو ديماركو (66).

ويستقبل فريق المدرب سيموني إنزاغي أودينيزي الأحد قبل رحلة مهمة إلى مولدوفا الأربعاء ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا ستكون مصيرية في تحديد مصيره القاري، إذ يحتل المركز الثالث في المجموعة خلف منافسه الثاني وريال مدريد الإسباني المتصدر.

وطرد سامويل ريتشي من جانب أصحاب الأرض بعد خطأ على نيكولو باريلا (52).

وارتقى أتالانتا إلى المركز الخامس بفوزه على مضيفه سامبدوريا 3-1.

ورفع فريق المدرب جان بييرو غاسبيريني رصيده إلى 18 نقطة بعد أن استعاد نغمة الانتصارات عقب تعادله مع أودينيزي في المرحلة السابقة، فيما اكتفى الأخير بنقطة أيضًا اليوم ضد فيرونا (1-1). 

وعاد قطبا العاصمة روما ولاتسيو إلى سكة الانتصارات بفوز الأول على مضيفه كالياري 2-1 والثاني بهدف دون رد على ضيفه فيورنتينا.

ورفع روما رصيده إلى 19 نقطة في المركز الرابع و17 للاتسيو السادس.                  
 


>