ليستر سيتي يواصل صحوته وسقوط توتنهام أمام وست هام

Reuters

وكان ليستر سيتي وضع حدًا لسلسة من أربع مباريات من دون فوز في الدوري بانتصار مثير 4-2 على مانشستر يونايتد الأسبوع الفائت، قبل أن يُسقط سبارتاك موسكو في روسيا 4-3 في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" الأربعاء.

 وتقدم بطل إنكلترا عام 2016 بهدف البلجيكي يوري تيليمنز (14)، فيما عادل الدنماركي زانكا للعائدين الى دوري الأضواء للمرة الأولى منذ 1947 (60) قبل أن يمنح جيمس ماديسون الفوز للضيوف (73).

ورفع فريق المدرب الإيرلندي الشمالي برندن رودجرز رصيده الى 14 نقطة في المركز التاسع، فيما ارتقى وست هام الى المركز الرابع مع 17 نقطة أمام توتنهام السادس (15).

وافتتح تيليمنز التسجيل بأحد أجمل أهداف الموسم، كما فعل في المباراة ضد مانشستر يونايتد، بتسديدة صاروخية على الطائر بالجهة الخارجية لقدمه من خارج المنطقة.

عادل زانكا برأسية إثر ركنية لبرنتفورد الذي يقدم مستويات مميزة في دوري النخبة هذا الموسم.

إلا أن كلمة الحسم كانت للثعالب بهجمة مرتدة متقنة وتبادل مميز للكرة بين اللاعبين، وصلت على إثرها في العمق إلى باتسون داكا من زامبيا، بديل جايمي فاردي مطلع الشوط الثاني، فمررها خالصة إلى ماديسون.

وفشل توتنهام مع مدربه البرتغالي نونو إشبيريتو سانتو في تعويض الخيبة القارية بسقوطه أمام وست هام بهدف ميكايل أنتونيو الذي تابع ركنية من آرون كريسول على القائم الاول في الدقيقة 72.

وكان وست هام احتل المركز السادس في الموسم الفائت أمام توتنهام السابع الذي أجبر على خوض غمار البطولة القارية المستحدثة "كونفرنس ليغ"، وسقط الخميس بفريقه الرديف وبغياب مهاجمه هاري كاين والكوري الجنوبي هيونغ-مين سون بهدف متأخر 1-صفر أمام فيتيس في هولندا ليحتل المركز الثالث في مجموعته بأربع نقاط من ثلاث مباريات.

أما وست هام بقيادة المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز، فواصل انطلاقته المثالية في "يوروبا ليغ" وبقي بالعلامة الكاملة في الصدارة بفوز ثالث تواليًا بثلاثية نظيفة ضد غنك البلجيكي الخميس.


>