تغريم مشجع توتنهام لرميه قشرة الموز باتجاه الغابوني أوباميانغ

AFP

وتم تغريم الرامي ومنعه من حضور المباريات لأربع سنوات، إذ اعترف أفيروف بانتيلي بإلقاء القشرة في ملعب الإمارات بعد أن سجل أوباميانغ هدفاً في المباراة التي فاز فيها أرسنال 4-2 في 2 كانون الأول/ديسمبر.

وذكرت محكمة في لندن أنّ سائق الشاحنة البالغ من العمر 57 عاماً قال إنّه القاها في رد فعل عفوي و"تحت تأثير اللحظة"، نافياً بشدة وجود أيّ نية عنصرية. 

لكن القاضي ميرفين ماندل قال: "وجدنا أنّه كان هناك دافع لإلقاء القشرة بعد أن سجل لاعب أسود هدفاً، وجدنا في هذه الظروف أنّ الطابع عنصري".

وتم تسليم بانتيلي قراراً بمنعه من حضور مباريات كرة القدم لمدة أربع سنوات بعد اعترافه بأنه مذنب بإلقاء مقذوف، كما تمّ تغريمه بمبلغ 500 جنيه استرليني (634 دولاراً).

 من جهتها، أكدت محامية الدفاع ليلى رسول أن بانتيلي يرافق توتنهام منذ 50 عاماً دون أيّ حادث، وهو "شخصية مثالية"، وقد منعه النادي من الدخول إلى الملعب لحضور مباريات مدى الحياة بعد الحادث.