إيفرتون يُسقط ليستر سيتي وأرسنال يتعثّر من جديد

AFP

وارتقى ساوثمبتون إلى المركز الثالث مؤقتا ( 24 نقطة) بفارق الأهداف عن ليستر الرابع، فيما رفع إيفرتون رصيده إلى 23 نقطة في المركز الخامس. بينما استمرت محن أرسنال الذي فشل في الفوز للمباراة السادسة تواليًا ليبقى في المركز 15 مع 14 نقطة.

وفي المباراة الأولى، سجل البرازيلي ريتشارليسون (21) ومايسون هولغايت (72) هدفي فريق المدرب كارلو أنشيلوتي الذي حقق فوزه الثاني تواليًا بعد أن أسقط تشيلسي في المرحلة السابقة. 

وافتتح إيفرتون التسجيل بعدما سدد ريتشارليسون كرة زاحفة بيمناه من خارج المنطقة كان الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل قادرًا على التعامل معها بطريقة أفضل بعدما فشل في التقاطها رغم لمسها (21).

وأتحيت فرصة محققة لأصحاب الأرض بعدما رفع جيمس جاستن الكرة عن الجهة اليمنى تابعها جيمي فاردي رأسية قوية استقرت بين يدي الحارس السويدي روبن أولسن (23).

وكان الشوط الأول متقاربًا بين الفريقين وكاد دومينيك كالفرت-لوين أن يضاعف تقدم الضيوف برأسية إثر ركلة ركنية من الأيسلندي غيلفي سيغوردسون أوقفها شمايكل (38)، قبل أن يسدد التركي جنكيز أوندر من الهجمة التالية كرة قوية من خارج المنطقة أوقفها الحارس.

وضاعف هولغايت النتيجة بعد أن تصدى شمايكل للكرة بطريقة رائعة على دفعتين قبل أن تخذله في الأخيرة بعد أن تهيأت أمام الإنكليزي (72).  

تواصل معاناة أرسنال 

وفي مباراة أخرى، تعادل أرسنال 1-1 مع ضيفه ساوثمبتون على ملعب الإمارات في لقاء شهد تسجيل أوباميانغ أول هدف على أرضه هذا الموسم في الدوري.

إلا أن ثيو والكوت افتتح التسجيل أمام فريقه السابق بعدما وصلته كرة في العمق من تشي آدمز إلى داخل المنطقة تابعها ساقطة "لوب" من فوق الحارس الألماني بيرند لينو، بيد أنه لم يمتنع عن الاحتفال أمام الفريق الذي لعب لصفوفه 12 موسمًا كما يفعل العديد من اللاعبين عندما يواجهون أنديتهم السابقة.

وكان والكوت بدأ مسيرته الاحترافية مع ساوثمبتون بالذات في موسم 2005-2006 قبل أن ينتقل إلى النادي اللندني الذي لعب لصالحه بين 2006 و2018 لينتقل بعدها إلى إيفرتون ويصل مطلع الموسم الحالي إلى فريق القديسين على سبيل الإعارة.

وعادل أوباميانغ النتيجة للـ"مدفعجية" بعد مجهود فردي رائع من الشاب بوكايو ساكا على الرواق الأيسر مرر على إثره الكرة إلى إدوارد نكيتيا ومنه إلى أوباميانغ إلى منتصف المنطقة تابعها في الشباك (52).

وهذا الهدف الثالث للغابوني في الدوري هذا الموسم والأول في ملعب الامارات بعدما فك صيامًا دام 648 دقيقة على أرضه.

وكان أوباميانغ حل وصيفًا لترتيب هدافي البريمرليغ الموسم الماضي مع 22 هدفًا.

وأكمل فريق المدرب الإسباني ميكيل أرتيتا اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 62 إثر طرد المدافع البرازيلي غابريال لإنذار ثان إثر خطأ على والكوت.

وفي مباراة أخرى، اكتسح ليدز يونايتد ضيفه نيوكاسل 5-2.

وسجل لليدز باتريك بامفورد (35)، الإسباني رودريغو (61)، الأيرلندي الشمالي ستيوارت دالاس (77)، المقدوني أليوسكي (85) وجاك هاريسون (88)، فيما سجل الأيرلندي جيف هندريك (26) ومواطنه كياران كلارك (65) هدفي الضيوف.

ورفع بامفورد رصيده إلى تسعة أهداف في الدوري هذا الموسم.

وحسم التعادل الإيجابي (1-1) نتيجة مباراة ويست هام وضيفه كريستال بالاس، أما مواجهة فولهام وبرايتون فقد آلت للتعادل السلبي.


>